بعد اللجوء لمواقع التواصل.. عروض مجانية تنهال على شاب سعودي لعلاجه من البدانة

بعد اللجوء لمواقع التواصل.. عروض مجانية تنهال على شاب سعودي لعلاجه من البدانة

تلقى شاب سعودي بدين يعمل في شركة خاصة، عروضًا مجانية من مستشفيات حكومية وخاصة وأطباء جراحة ومتبرعين لمساعدته في خسارة وزنه الزائد الذي يبلغ 160 كيلوغرامًا عبر ما يعرف باسم عمليات تكميم المعدة.

ولجأ "أحمد" الذي لايمتلك المال الكافي لإجراء عملية التكميم، إلى مواقع التواصل الاجتماعي عبر أحد أقاربه الذي عرض معاناته مع الوزن الزائد على أحد المدونين المعروفين في السعودية، ليتبنى حالته ويجد متنافسين كثيرين على تقديم المساعدة له.

وبدأت قصة "أحمد" برسالة تشرح حالته وصلت إلى "نايف مدخلي"، المدون المعروف بلقب "نايفكو"، لتجد استجابة منه ومن متابعيه الذين تعاطفوا مع الشاب، قبل أن تنهال العروض المجانية للعلاج.

ونشر "نايفكو" الرسالة التي تشرح معاناة "أحمد"، بجانب تغريدة قال فيها: "أحمد يحتاج عملية تكميم، ونحتاج دكتورًا أو مركزًا يتكفل معنا ويصنع قصة نجاح تساعده على تغيير حياته، أحمد من جدة، لكنه مستعد أن يجري العملية في أي مدينة، ونجاح هذه القصة هو نجاح لكل من يساهم فيها، ونجاح للدكتور والمركز، وبعد العملية سأقوم بنشر صورة أحمد، إذا نحف واستقر وزنه، من معنا؟".

وسرعان ما أعلن المدون السعودي الجاد، عن تلقيه الكثير من العروض، وكتب موضحًا: "شكرًا للأطباء والجهات والمراكز والمستشفيات الذين تكفلوا بالعملية، تم توصيلهم بأحمد وراح أشارككم ماذا صار معه بإذن الله.. في الجانب الآخر، هناك لطفاء لا علاقة لهم بالطب، دائمًا يبادرون، ولا أستطيع كتابة أسمائهم، لكننا نستطيع أن ندعي لهم ولوالديهم في ظهر الغيب".

وكان لافتًا بين من تفاعلوا مع نداء "نايفكو"، وزارة الصحة السعودية التي طلبت تفاصيل أكثر عن الشاب لتقديم المساعدة له.

وتشهد السعودية، شأن كل الدول العالم، ارتفاعًا في نسبة السُّمنة لدى مواطنيها بسبب نمط الحياة الحديث القائم على حركة محدودة وغذاء غير صحي، بالتزامن مع انتشار عمليات تكميم المعدة كأحد الحلول لحالات السمنة الزائدة.

ومن بين من أجروا عملية تكميم قبل أشهر، صانع المحتوى واليوتيوبر السعودي المعروف، بندر مدخلي، الشهير بلقب "بندريتا".

وشهد العام الماضي، بدء علاج الشاب السعودي منصور الشراري، في مدينة الملك فهد الطبية، بهدف إنقاص وزنه الذي وصل إلى نصف طن (500 كيلو غرام)، وكان مصنفًا بين أسمن رجال العالم.

فيما يعد خالد الشاعري، أشهر سعودي يجري عملية تكميم للمعدة، ويستطيع ممارسة حياته كشخص عادي بعد أن وصل وزنه، في العام 2013، إلى 610 كيلوغرامات، قبل أن يأمر العاهل السعودي الراحل، الملك عبدالله بن عبدالعزيز، بعلاجه في مدينة الملك فهد الطبية، ويظهر، في العام 2017 بوزنه الجديد، 68 كيلوغرامًا.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com