فحص السكري
فحص السكري(رويترز)

بعد 12 عاما من المرض.. ملايين المشاهدات لتجربة شفاء من السكر

وجد مقطع فيديو لمواطن سعودي، يستعرض فيه تجربته في إنقاص وزنه والشفاء التام من مرض السكر، مشاهدات مليونية على مواقع التواصل الاجتماعي، وسط ثناء من خبير صحي على تلك القصة المهمة.

يعيش ماجد الرفاعي في محافظة ينبع في المدينة المنورة، ويعاني منذ 12 عاماً من مرض السكر التراكمي، وقد تجاوز وزنه 95 كيلوغراماً، فيما ترافقه بشكل يومي العديد من أدوية خفض وتنظيم السكر.

لكن الرجل قرر مقاومة المرض لحد الشفاء التام منه، إذ نجح خلال 11 شهراً من الالتزام بنظام غذائي ورياضي، غير صعب أو شاق، بخسارة جزء كبير من وزنه، قبل أن يتعافى تماماً من السكر، ويتوقف عن استخدام الأدوية بعد خفض السكر التراكمي من 11.4 إلى 4.3.

وقال الرفاعي إنه توقف تماما عن تناول النشويات، كالأرز والخبز والمعجنات، بجانب التوقف عن تناول السكريات، معتمداً في نظامه الغذائي على الأطعمة الأخرى، سيما البروتين الموجود في اللحوم بمختلف أنواعها وأغذية بروتينية أخرى.

وإلى جانب ذلك النظام الغذائي، يواظب الرفاعي على الرياضة من نصف ساعة إلى ساعة يومياً، لتنتهي التجربة بعد 11 شهراً بنتائج مذهلة، حيث فقد 25 كيلوغراماً من وزنه، ليبدو رشيقاً في وزنه الجديد البالغ 70 كيلو غراماً.

وينصح الرفاعي، من يودون الاستفادة من تجربته، بعدم تناول الطعام خلال الساعات الأولى والأخيرة من اليوم، بينما يقول إن البنكرياس لديه عاد للعمل بشكل طبيعي، ولم يتعطل نهائياً كما كان يعتقد خلال فترة إصابته بالمرض.

وبالطبع، لا تقتصر فوائد تجربة الرفاعي على خسارة الوزن والشفاء من السكر، إذ يشير لتخلصه من كل المشاكل الأخرى التي يتسبب بها السكر والوزن الزائد.

ونشر أستاذ وعالم أبحاث المسرطنات السعودي، الدكتور فهد الخضيري، مقطع الفيديو الذي يوثق تجربة الرفاعي.

وقال الخضيري: "لا ترجع خلايا البنكرياس كما كانت، لكن على الأقل يكون عمل المتبقي منها يغطي احتياجات الجسم".

وتابع: "بعد أن تقلل من السعرات الحرارية والسكريات والنشويات (ويقل الوزن) يصبح الأنسولين الذي يفرزه البنكرياس كافيا للجسم، (إنقاص 10% من الوزن يعيد كفاءة وفاعلية ما تنتجه البنكرياس من أنسولين).

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com