نقابة الفنانين العراقيين
نقابة الفنانين العراقيينإرم نيوز

موسم رمضاني زاخر بالدراما والكوميديا العراقية

أعمال كثيرة ينتظرها المشاهد العراقي في الموسم الرمضاني، أُنتج بعضها عن طريق شبكة الإعلام العراقي بالتعاون مع نقابة الفنانين، وأخرى من إنتاج قنوات تلفزيونية مختلفة.

يقول عضو شعبة المسرح في نقابة الفنانين العراقيين خضير أبو العباس، لـ"إرم نيوز"، إن "مبادرة رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني لتنمية الدراما العراقية وفرت تسعة أعمال عراقية ستُعرض في شهر رمضان"، مؤكداً أن "الأموال ساهمت في تنمية المشهد الفني، ولدينا ما يكفي للإنتاج".

وبيّن أبو العباس أن "المشاهد سيدخل مرحلة الحيرة الإيجابية، وهو يتنقل بين المسلسلات بقصصها المشوقة، مع وجوه فنية جديدة، وكذلك منتجين ومخرجين وكتاب جدد".

وحذر: "لن يمر أي نص دون موافقة وإجازة من لجنة خاصة برئاسة المخرجة رجاء كاظم، والفنان رائد محسن، وفنانين آخرين"، مشدداً على أن "النقابة ساندت الفنان العراقي وأدخلته إلى الدراما لتطوير المشهد الفني".

وذكر أبو العباس أنه سيشارك بثلاثة أعمال، من بينها "عالم الست"، و"هيبة وعسل مسموم".

بدوره، قال الفنان أحمد حمود، لـ"إرم نيوز"، إن "عجلة الإنتاج دارت بشكل أكبر هذا الموسم، ونتمنى أن نرضي الجمهور العراقي الذي بات رقماً صعباً وخطيراً، لأنه يشاهد بطريقة مختلفة".

إرم نيوز

وذكر حمود: "لديّ عمل في شخصية بطولية بمسلسل (الساتر الغربي)، وسأشارك ضيفَ شرف في عالم (الست وهيبة)، كما سأقدم بطولة (عسل مسموم)، فضلاً عن مسلسل (خيوط حرير)، وبث مباشر وعمل عراقي - عربي أيضا".

وأشار إلى أنه "في الموسم الرمضاني الحالي لدينا كتاب ومخرجون جيدون، ولدينا مخرج شاب هو ملاك عبد علي الذي سيُخرج عملاً للمرة الأولى، بالإضافة إلى ممثلين شباب سيكونون للمرة الأولى كذلك".

ولفت حمود أن "الدراما العراقية ينقصها الحرص من كل المشاركين في الإنتاج والكتابة والأداء والتسويق، ويبقى المشاهد هو الحكم الأول والأخير".

من جهته، قال المواطن العراقي محمد وليد، لـ"إرم نيوز"، إن "الأعمال الرمضانية السابقة كانت جيدة من ناحية التصوير وإظهار بغداد بشكل جميل، لكن القصص بعيدة عن الواقع العراقي، كما أن بعض الممثلين لا يجيدون أدوارهم، ليبقى المشاهد متحسراً على أعمال تلامس واقعه وتعزز المبادئ والقيم الإنسانية في نفسه، وتحارب السلبيات والمخاطر، كتجارة المخدرات والقتل والعنف الأسري وغيرها".  

إرم نيوز

فيما شدد الناقد الفني رضا محمد على أن "المال هو السبب الأول في قوة الأعمال الفنية، وأن اعتماد بعض المخرجين على نجوم التواصل الاجتماعي أضر بالأعمال".

وتابع: "يجب الذهاب إلى كليات الفنون الجميلة واختيار المواهب بحذر شديد، والابتعاد عن الإساءة للعادات والتقاليد والأعراف الاجتماعية، كما حصل في الموسم الرمضاني الماضي، وعدم إثارة الطائفية والعنصرية بين القوميات والأديان".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com