حسن الرداد
حسن الرداد Getty Images

حسن الرداد: بكيت في شوارع القاهرة بسبب رغبتي في تحقيق حلمي

كشف الفنان المصري حسن الرداد عن مواقف صعبة تعرض له في سبيل دخول مجال التمثيل، لافتا إلى أنه بكى أحيانا وهو يسير في شوارع القاهرة التي لجأ إليها لتحقيق حلمه.

وتحدث الرداد خلال لقاء تلفزيوني عن بدايته الفنية، لافتا إلى أن حلم التمثيل راوده منذ نعومة أظافره، حتى بعد أن اتجه لكرة القدم وتميز بها، لكنه في النهاية تركها من أجل التمثيل رغم حماسة المدربين له وتنبؤهم بأنه سيصبح لاعب كرة قدم محترفا.

وأوضح الفنان المصري أنه منذ الصغر وهو يرسم لنفسه خطة سمّاها "رحلة السعي"، مشيرا إلى أنه بسبب هذا التخطيط استطاع أن يشارك في أول فيلم سينمائي له وهو ما زال في الفرقة الأولى من معهد الفنون المسرحية.

وأشار الرداد إلى أنه واجه الكثير من الصعوبات حتى وصل إلى حلمه؛ إذ ترك أسرته ومنزله بمدينة المنصورة، وكان يذهب إلى القاهرة ليلتقي المخرجين، وأحيانا كان ينتظر المخرج ساعات كثيرة ولا يأتي إليه، ويعود إلى بلدته خاوي اليدين، ليقرر بعدها الإقامة بالقاهرة والالتحاق بالمعهد العالي للفنون المسرحية، وواجه مواقف صعبة في "رحلة السعي"، موضحا أنه تعلم أن كل شيء يأتي في وقته.

وحكى الرداد عن أحد المواقف التي جعلته يبكي وهو يسير في الشارع، قائلا "في إحدى المناسبات التي اعتدت أن احتفل بها مع أسرتي في منزلنا، كنت متواجدا بالقاهرة بسبب المعهد، فرأيت الناس في الشارع يحتفلون مع أسرهم وأنا بمفردي بعيدا عن أهلي، فبكيت وأنا أسير في الطرقات، ولكن الحمد لله أن تعبي ومجهودي لم يذهبا هباء".

يذكر أن آخر أعمال حسن الرداد هو مسلسل "محارب" الذي خاض به المارثون الرمضاني الماضي، وحقق مشاهدات كبيرة.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com