قطر تدرس إصدار سندات دولية بعد التشاور مع البنوك

قطر تدرس إصدار سندات دولية بعد التشاور مع البنوك

المصدر: رويترز

قال مسؤول في وزارة المالية القطرية، اليوم الإثنين، إن بلاده تدرس مع بنوك فكرة إصدار سندات دولية العام الجاري، ولكن لم تأخذ قراراً بعد.

وأكدت بنوك تجارية إقليمية ودولية، أن الحكومة القطرية تسأل البنوك عن كيفية تقبل السوق لإصدار محتمل لسندات دولارية.

وأصدرت قطر سندات بقيمة 9 مليارات دولار في يونيو/ حزيران العام الماضي لآجال 5 و10 و30 عاماً. وأظهرت بيانات رويترز أن العائد على السندات سجل اليوم 2.9 و3.5 و4.4 %.

وأفادت البنوك بأن المناقشات من نوعية الاتصالات الدورية التي تحرص عليها الكثير من الحكومات لقياس خيارات جمع التمويل وليست محادثات تحضيرية للإصدار.

ولكن قرار السعودية والإمارات والبحرين ومصر، قطع العلاقات الدبلوماسية وخطوط النقل مع قطر في يونيو/ حزيران الماضي، لدعمها ”الإرهاب“، يسبب تعقيدات عند لجوء قطر لسوق السندات الدولية.

وقال مصرفي متخصص في أسواق الدين في بنك قطري: ”المنطق يفرض أن تحمل الحكومة علاوة ما“ بسبب حالة عدم اليقين السياسي الحالية.

وأضاف: ”لم تعد قاعدة المستثمرين التي كانت لديهم في 2016 كما هي، البعض لن يكون موجوداً بكل تأكيد، ولكن الطلب العالمي على الشرق الأوسط مرتفع“.

وستلي الصفقة القطرية المحتملة، سندات سعودية بقيمة 12.5 مليار في سبتمبر/ أيلول، وسندات بـ 10 مليارات دولار طرحتها أبوظبي الشهر الجاري. وفاق حجم الاكتتاب المعروض بكثير، وبلغ حجم الطلب على الطرحين 70 مليار دولار.

وقال مصرفي في البنك الدولي، إن قطر قد تتحمل علاوة لا تزيد عن 10 نقاط أساس زيادة عن آخر إصدار في ظل المستوى المرتفع للطلب العالمي.

وأظهرت بيانات الأسبوع الماضي، أن احتياطيات قطر الدولية والسيولة من العملة الصعبة، سجلت تراجعاً حاداً بعد فرض العقوبات.

ويقول مصرفيون، إن ذلك قد يرجع لضخ سيولة من جانب صندوق الثورة السيادي الذي يمتلك أموالاً كافية لدعم ميزان المدفوعات لسنوات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com