رئيس لجنة الانضباط يوضح أسباب استثناء عموري من عقوبة قصات الشعر

رئيس لجنة الانضباط يوضح أسباب استثناء عموري من عقوبة قصات الشعر

المصدر: متابعات - إرم نيوز

أزال رئيس لجنة الانضباط باتحاد كرة القدم الإماراتي، سالم بهيان العامري، الكثير من علامات الاستفهام، حول أسباب معاقبة اللاعبين أصحاب قصات الشعر الغريبة والمعايير التي يتم بها تحديد قصة شعر اللاعب إذا كانت غريبة أم عادية، بحسب صحيفة الخليج، اليوم الأربعاء.

وكشف العامري، أسباب عدم معاقبة عمر عبدالرحمن ”عموري”، لاعب العين، وقال: ”بداية اتخاذ القرار أسبابه واضحة جداً وهي أن يكون مظهر اللاعب ملائماً ومقبولاً للمجتمع لأن لاعب الكرة ليس مجرد لاعب فقط، لكنه أصبح قدوة بحكم نجوميته وتأثيره على الصغار، لذلك كان لابد من معاقبة كل من يقدم على قصات غريبة لا تتناسب مع مجتمعنا وتؤثر سلباً على أولادنا“.

وأوضح رئيس لجنة الانضباط: ”العقوبة تطال فقط اللاعب الذي يقدم على قصة شعر خارجة على المألوف والأعراف ومختلفة عن المجتمع دون تمييز بين لاعب مواطن أو أجنبي، لأن كل اللاعبين يجب أن يلتزموا بعاداتنا وتقاليدنا التي نتمسك بها سواء من أبناء الدولة أو من القادمين من الخارج لأن مصلحة المجتمع مقدمة على كل شيء“.

كما أكد رئيس لجنة الانضباط، أن ”اللجوء لمعاقبة أصحاب قصات الشعر الغريبة، لم تتم إلا بعد العديد من المطالب التي كان لا بد أن تكون معها وقفة لاتخاذ القرار الصحيح“.

وأضاف: ”مع الأسف بعد أن نفذنا القرار خرجت علينا بعض وسائل الأعلام لتقول إننا صرنا أضحوكة، كيف نكون أضحوكة ونحن نسعى للمحافظة على عاداتنا وتقاليدنا، إعلامنا بدلاً من أن يساير الصحف الغربية التي هاجمت القرار عليه أن يساند الاتحاد وأن يرد على تلك الصحف بالحجة والمنطق“.

واستنكر العامري تعليقات البعض على مواقع التواصل الاجتماعي، بأن قصات الشعر حرية شخصية وأضاف: ”هؤلاء لا يميزون بين الحريات الشخصية وحقوق المجتمع التي يجب احترامها“.

وعن المعيار في تحديد القصات، قال العامري: ”من أين أتى أعضاء لجنة الانضباط، نحن من هذا المجتمع الذي تحكمنا عاداته وتقاليده، وبالتالي عندما نتخذ قراراً بعد الاتفاق على أن قصة الشعر للاعب غريبة ولا تتناسب معنا، فإن ذلك لا يعني أننا أحضرنا شيئاً من الخارج، ليس لدينا مصلحة في معاقبة لاعب وترك آخر، ومستحيل أن نعاقب لاعباً مظهره سليم“.

وعن قصة شعر ”عموري“، التي أثارت جدلاً واسعاً في الشارع الرياضي لعدم معاقبته، قال رئيس لجنة الانضباط: ”لا أستطيع أن أحدد إن كانت قصة عموري مخالفة أم لا بشكل شخصي، لأن القرار لا يصدر من فرد ولكن من لجنة الانضباط ومداولاتها سرية، والقرار الذي يصدر باتفاق تام وبأغلبية، ولربما قال أحد الأعضاء، إن قصة عموري غريبة تستحق العقوبة، لكن كما قلت لا يمكن الحديث عن مداولات اللجنة والمؤكد أن لجنة الانضباط رأت أن قصة شعره عادية وغير مخالفة“.