رياضة

وزارة الرياضة السعودية توضح ملابسات وفاة طفل رضيع خلال مباراة الفتح والوحدة
تاريخ النشر: 29 فبراير 2020 20:13 GMT
تاريخ التحديث: 02 مارس 2020 10:22 GMT

وزارة الرياضة السعودية توضح ملابسات وفاة طفل رضيع خلال مباراة الفتح والوحدة

كشفت وزارة الرياضة السعودية في بيان رسمي لها اليوم السبت، ملابسات وفاة طفل رضيع في مدرجات ملعب الأمير عبدالله بن جلوي في الأحساء خلال مباراة الفتح والوحدة.

+A -A
المصدر: فريق التحرير- إرم نيوز

كشفت وزارة الرياضة السعودية في بيان رسمي لها اليوم السبت، ملابسات وفاة طفل رضيع في مدرجات ملعب الأمير عبدالله بن جلوي في الأحساء خلال مباراة الفتح والوحدة.

وقالت الوزارة: ”مع نهاية الشوط الأول من مباراة الفتح والوحدة، تلقت إدارة الملعب بلاغا عن حالة إسعافية طارئة في المدرجات“.

وأضافت: ”على الفور اتجه الفريق الطبي التابع للهلال الأحمر السعودي والذي كان قريبا من المدرج إلى موقع الحالة، وكانت لطفل يبلغ من العمر شهرا ونصفا، أحضرته أسرته المكونة من الأب والأم و6 أطفال، وقد كان الطفل حينها فاقدا للوعي وسرعان ما فارق الحياة، حيث اتضح أنه كان يعاني من صعوبات في التنفس منذ ولادته“.

واختتم البيان: ”وزارة الرياضة إذ توضح ذلك ببالغ الأسى فإنها تتقدم بخالص العزاء والمواساة لأسرة الطفل، سائلين الله تعالى أن يحفظ الجميع من كل مكروه“.

وتوفي الرضيع ”غيث الفرحان“، البالغ من العمر شهرا ونصفا، بعد تعرضه لنقص حاد في الأكسجين، وتوقف القلب والتنفس، ليفارق الحياة على الفور، بحسب صحيفة ”عكاظ“ السعودية.

وحاول رجال الإسعاف المتواجدون في ملعب مدينة الأمير عبد الله بن جلوي الرياضية في منطقة الأحساء، حيث أقيمت المباراة، إنعاش الرضيع، ولكنه فارق الحياة.

​وانتهت المباراة، بفوز فريق ”الفتح“ على منافسه ”الوحدة“، بثلاثية مقابل هدفين، ضمن منافسات الجولة 20 من الدوري السعودي.

ذهب إلى الملعب أملا في الفوز بجائزة ففقد ابنه الرضيع.. الكشف عن قصة والد الطفل المتوفى بمباراة الفتح والوحدة (فيديو)

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك