استقالة مدير ديزني من مجلس إدارة ”أبل“ بسبب إطلاق Apple TV+‎

استقالة مدير ديزني من مجلس إدارة ”أبل“ بسبب إطلاق Apple TV+‎

المصدر: محمد عادل-إرم نيوز

أعلن مدير شركة ديزني التنفيذي، بوب إيجر، استقالته من منصبه في مجلس إدارة شركة أبل، وذلك في 10 سبتمير/أيلول، وهو نفس اليوم الذي أعلنت فيه ”أبل“ رسميًا إطلاق خدمتها لبث المحتوى TV+، والتي ستكون منافسة بشكل مباشر لخدمة Disney+.

وأعلنت ”أبل“ قرار استقالة مدير ديزني من خلال وثيقة تم إرسالها إلى هيئة تأمين التداول الأمريكية SEC، بعد أن أعلنت أبل موعد إطلاق خدمتها لبث المحتوى، وهو الأول من نوفمبر/تشرين الثاني، في حين أن خدمة ديزني ستصل للعالم في التاسع عشر من الشهر ذاته.

يذكر أن بوب إيجر كان يعتبر الصديق المقرب من مؤسس أبل الراحل ستيڤ جوبز، حيث استحوذت ديزني على شركة بيكسار، التي كانت مملوكة لأبل، عام 2006، وعند وفاة جوبز في 2011، كانت وصيته أن يشغل بوب كرسيه في مجلس إدارة أبل، واستمر الحال على ذلك حتى الآن، وفقًا لما ذكره موقع Fortune.

وكانت شركة ديزني أولى الشركات التي تقدم محتواها لأجهزة أبل وآيباد، حيث إن بوب صعد جنبًا إلى جنب مع جوبز في 2005، عندما تولى بوب إدارة ديزني، ليعلنا سويًا قدوم خدمة ديزني ABC إلى متجر أبل آيتيونز.

وجاء في وثيقة أبل: ”لطالما كان بوب عضوًا مميزًا في مجلس إدارة الشركة لثماني سنوات، وكان دائمًا شريكًا مقربًا وموثوقًا من جانبنا، ونعتبره قدوة ومديرًا محترفًا وذا رؤية نافذة، ويجب على جيل كامل أن يستفيد من تجربته وخبرته، وعلاوة على كل ذلك هو صديق مقرب للشركة، وكان كريمًا بوقته ومجهوده، ورغم افتقادنا له في مجلس الإدارة، إلا أننا نحترم قراره ونتطلع أن تستمر علاقتنا لأبعد مدى في المستقبل“.

ونشر بوب خطابًا يؤكد فيه أن رحلته مع مجلس إدارة ”أبل“ كانت ممتعة وأنه يكن كل الاحترام والتقدير لمدير ”أبل“ الحالي تيم كوك وفريقه، مؤكدًا أن أبل تعد إحدى الشركات المهتمة بجودة ومكانة منتجاتها في السوق وأنه تشرف بأن يكون في إدارتها طوال تلك المدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com