البث المباشر على تيك توك
البث المباشر على تيك توكmakeuseof.com

بث "تيك توك" المباشر يعرّض الأطفال للخطر .. كيف تحميهم؟

تتهم دعوى قضائية جديدة مقامة في ولاية يوتا، تطبيق "تيك توك" بتمكين الاستغلال الجنسي للأطفال من خلال ميزة البث المباشر الخاصة به.

ويتيح تطبيق "TikTok Live" للمستخدمين نشر مقاطع فيديو مباشرة على المنصة، حيث يمكنهم التفاعل مع المشاهدين والرد على التعليقات في الوقت الفعلي.

ويسمح "تيك توك" أيضًا للمشاهدين بإرسال هدايا نقدية، غالبًا ما يتم تمثيلها برموز تعبيرية ملونة للمستخدمين الذين يجرون البث المباشر.

مع العلم أن تيك توك لا يسمح للمستخدمين الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا باستخدام البث المباشر.


نادي تعر افتراضي

تزعم الدعوى التي رفعها المدعي العام في ولاية يوتا، أن "TikTok Live" يعمل "مثل نادي تعرٍّ افتراضي" حيث قد يشجع البالغين الأطفال على الانخراط في أعمال غير مشروعة أمام الكاميرا مقابل الحصول على مدفوعات من مستخدمين آخرين.

وتدعي أيضًا أن تيك توك ليس لديه إجراءات كافية للتحقق من العمر لضمان استخدام التطبيق بأمان، وأن مشغلي التطبيق كانوا على علم بإساءة استخدام ميزة البث المباشر، لكنهم فشلوا في اتخاذ الخطوات الكافية لمعالجة المشكلة.

يذكر أن أحد المحققين وجد في غضون دقائق من تصفح البث المباشر، أن فتيانًا صغارًا يستخدمون فلاتر للتظاهر بأنهم فتيات لتلقي الهدايا.

أخبار ذات صلة
هل يطلق "تيك توك" تطبيقا خاصا بأمريكا لتجاوز الحظر؟

في سياق متصل، قال متحدث باسم تيك توك، إن المنصة لديها سياسات وتدابير رائدة للمساعدة في حماية سلامة ورفاهية المراهقين.

وأنه يجب أن يكون عمر منشئي المحتوى 18 عامًا على الأقل قبل أن يتمكنوا من البث المباشر، ويجب أن تستوفي حساباتهم متطلبات محددة.

وأشار إلى أن تيك توك تلغي الوصول إلى الميزات على الفور إذا وجدت حسابات لا تلبي متطلباتها العمرية.

تعريض الأطفال للخطر

يذكر أن الدعوى القضائية هذه هي الثانية التي يرفعها المدعي العام في ولاية يوتا ضد تيك توك بتهمة تعريض الأطفال للخطر.

ففي دعوى قضائية منفصلة العام الماضي، اتهمت ولاية يوتا التطبيق بالإضرار بالصحة العقلية للمستخدمين الشباب.

وقد رد "تيك توك" مرارًا وتكرارًا على الادعاءات التي تتهمه بالإضرار برفاهية الأطفال، قائلاً إنه يدعم المستخدمين الصغار بأدوات مختلفة مثل الحدود الزمنية التلقائية لاستخدام التطبيق.

ويأتي ذلك أيضًا في الوقت الذي يواجه فيه تيك توك تهديدًا وجوديًا محتملاً في الولايات المتحدة بعد أن وقع الرئيس جو بايدن على قانون يتطلب بيع التطبيق المملوك للصين إلى شركة جديدة أوسيتم حظره في الولايات المتحدة الأمريكية.

أخبار ذات صلة
ترامب يطيح ببايدن على "تيك توك" خلال ساعات

حماية الأطفال

في حين أن هناك الكثير من المحتوى الممتع والجذاب على تيك توك الذي يمكن للآباء والأطفال الاستمتاع به معًا، يجب على الآباء أن يضعوا في اعتبارهم قيود التطبيق ومخاطره.

فيمكن أن يدفع تيك توك الطفل إلى الانخراط في نشاط خطير على شكل تحدٍّ، ويعرضه لمخاطر مستمرة. كما أنه قد يعرض الأطفال لمعلومات خاطئة قد تؤدي إلى ضعف الصحة العقلية والجسدية.

لذلك يجب على الآباء حماية أطفالهم عبر استخدام ميزات الرقابة الأبوية التي يقدمها تيك توك، مثل إدارة وقت الشاشة والوضع المقيد.

ويمكن أن تساعد هذه الإعدادات في الحد من تعرض الطفل لمحتوى غير لائق، وإدارة مقدار الوقت الذي يقضيه في التطبيق.

أخبار ذات صلة
"تيك توك" يختبر مقاطع فيديو مدتها ساعة

كذلك، من المهم أن يتحدث الآباء مع أطفالهم عن الأمان عبر الإنترنت ومناقشة المخاطر المحتملة لاستخدام تيك توك، ووضع إرشادات للسلوك المناسب على المنصة.

كذلك يجب التحقق بانتظام من حساب تيك توك الخاص بالطفل للتأكد من التزامه بالقواعد المتفق عليها، وعدم انخراطه في سلوك محفوف بالمخاطر.

ولمزيد من الأمان، يمكن استخدام ميزة الاقتران العائلي، وربط حساباتك وحسابات أطفالك مع بعض، للتحكم في وقت الشاشة والتعليقات ووضع القيود، ومنع الأطفال من تغيير هذه الإعدادات دون موافقتك.

يمكنك أيضًا الاطلاع على مقاطع الفيديو التي نشرها أطفالك وأعجبوا بها، بالإضافة إلى الأشخاص الذين يتابعونهم.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com