“تبرّع” بهما نجل المرشد.. سرقة ملياري دولار من قوات الحرس الثوري الإيراني في سوريا

“تبرّع” بهما نجل المرشد.. سرقة ملياري دولار من قوات الحرس الثوري الإيراني في سوريا

كشفت تقارير إيرانية، السبت، عن سرقة نحو ملياري دولار من قوات الحرس الثوري الإيراني في سوريا، مشيرة إلى أن “هذا المبلغ تبرَّع به مجتبى خامنئي، نجل المرشد الأعلى علي خامنئي، للمقاتلين الإيرانيين في سوريا”.

ونقل موقع “آمد نيوز”، عن مصادر إيرانية قولها إن “ملياري دولار تبرّع بهما مجتبى خامنئي لمقاتلي الحرس الثوري في سوريا، لكن هذا المبلغ تمت سرقته بالكامل”.

وذكرت المصادر أن “الحرس الثوري شرع بفتح تحقيق في سرقة واختفاء الأموال التي أرسلها نجل المرشد الأعلى إلى القوات الإيرانية التي تقاتل في سوريا إلى جانب نظام بشار الأسد”.

ويّعدُّ مجتبى، من الشخصيات المقربة من الحرس الثوري، فيما أفادت تقارير صحفية العام الماضي، أن الحرس يمهد الطريق لمجبتى من أجل تسلّم منصب المرشد الأعلى للثورة في حال وفاة والده خامنئي، بعدما ترددت أنباء عن حصوله على درجة “الاجتهاد التي تؤهله لمنصب ولاية الفقيه”.

وتقول تقارير رسمية إيرانية إن “مجتبى خامنئي يتمتع بنفوذ سياسي كبير في إيران، وهو أقوى رجل في البلاد حاليًا وهو من المقرَّبين من الحرس الثوري الإيراني، ولعب دورًا في منع وصول زعيم المعارضة الإصلاحية مير حسين موسوي إلى رئاسة الجمهورية في الانتخابات التي جرت العام 2009″.