الرئيس الفلبيني يعلن الحرب على جماعة موالية لداعش – إرم نيوز‬‎

الرئيس الفلبيني يعلن الحرب على جماعة موالية لداعش

الرئيس الفلبيني يعلن الحرب على جماعة موالية لداعش
Philippine President Rodrigo Duterte talks to soldiers during a visit to a military camp in Zamboanga, Sibugay in southern Philippines June 2, 2017. Presidential Palace/Handout via REUTERS

المصدر: وكالات - إرم نيوز

أوعز الرئيس الفلبيني، رودريغو دوتيرتي لجيش بلاده القضاء على مسلحي جماعة ”ماوتي“ المسلحة، الموالية لتنظيم داعش، ”تحت أي ظرف من الظروف“.

جاء ذلك في كلمة ألقاها دوتيرتي، اليوم الأحد، في مدينة ”لابو لابو“ الفلبينية، لدى لقائه مجموعة من مؤيدي إرساء السلام في جزيرة ”مينداناو“ جنوب البلاد.

وأكد الرئيس الفلبيني، أن حكومته لن تعقد لقاءات مع مسلحي ”ماوتي“، حتى ولو قتلوا الرهائن الذين في أيديهم بمدينة مارواي.

ولفت إلى أن جيش بلاده خسر الكثير من جنوده في الاشتباكات الدائرة في مدينة ”ماراوي“ منذ إعلان الأحكام العرفية شهر مايو/ أيار الماضي.

وبحسب معطيات حكومة الفلبين، أسفرت الاشتباكات المستمرة في ”مارواي“ منذ أكثر من 10 أيام، عن مقتل 120 مسلحاً و38 عسكرياً و20 مدنياً.

وفي وقت سابق من اليوم، أعلن الجيش الفلبيني هدنة إنسانية مدة 4 ساعات بين قواته ومسلحي تنظيم ”ماوتي“.

وأعلن والي ”مينداناو“ موجيو هاتامان، في تصريح صحفي، أن ”3 آلاف و139 مدنيًا محاصرون في مدينة ماراوي حتى مساء أمس الأول الجمعة“.

وبدأت المعارك في ”ماراوي“ الجنوبية، بين القوات الحكومية ومسلحي ”ماوتي“، في 23 أيار/ مايو الماضي، بعد إطلاق قوات الأمن عملية للقبض على زعيم التنظيم، إيسنيلون هابيلون، الذي رصدت الإدارة الأمريكية جائزة 5 ملايين دولار لمن يساهم في تسهيل عملية اعتقاله.

وإثر اندلاع المعارك أعلن رئيس البلاد دوتيرتي حالة الطوارئ لـ60 يومًا في جزيرة ”مينداناو“.

وتأسست جماعة ”ماوتي“ المسلحة، عام 2012، بزعامة عبدالله ماوتي وشقيقه عمر، ونفذت عمليات خطف وتفجيرات في الفلبين، وأعلنت مبايعتها لداعش، في أبريل/ نيسان 2015.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com