موقع إيراني: جنتي طلب من خامنئي إلغاء نتائج الانتخابات الرئاسية

موقع إيراني: جنتي طلب من خامنئي إلغاء نتائج الانتخابات الرئاسية

المصدر: طهران- إرم نيوز

كشف موقع إيراني نقلًا عن مصدر في التيار الإصلاحي المؤيد للرئيس حسن روحاني، اليوم الجمعة، أن رئيس مجلس صيانة الدستور رجل الدين المتشدد ”أحمد جنتي“ التقى المرشد الأعلى علي خامنئي، وطلب منه إلغاء نتائج الانتخابات الرئاسية التي جرت في 19 من مايو/ أيار الجاري.

وقال المصدر في تصريح لموقع ”سحام نيوز“: إن ”طلب جنتي من المرشد خامنئي إلغاء نتائج الانتخابات الرئاسية بسبب مخالفتها لتوجهات النظام الحاكم، الهدف منه إبعاد حسن روحاني وإيصال المرشح المتشدد إبراهيم رئيسي“.

وبحسب المصدر، فإن ”خامنئي أبلغ أحمد جنتي، أنه سيعلن موقفه من نتائج الانتخابات الرئاسية يوم غد السبت، بشكل غير مباشر عبر خطاب له يقام بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك“.

وكان رئيس مجلس صيانة الدستور الإيراني ”أحمد جنتي“، أعلن الخميس، أنه ”سيؤيد نتائج الانتخابات الرئاسية التي أفرزت فوز الرئيس حسن روحاني بولاية ثانية، رغم وجود خروقات وانتهاكات واسعة وكثيرة“، على حد قوله.

وقال جنتي في تصريحات صحفية: ”سوف أؤيد نتائج الانتخابات الرئاسية، رغم وجود الكثير من الخروقات والانتهاكات التي رافقتها“، مضيفًا أن ”الانتهاكات كانت كبيرة في الانتخابات الرئاسية بسبب وجود تقصير من قبل وزارة الداخلية“.

وبحسب الدستور الإيراني، فإن نتائج الانتخابات تحتاج إلى تأييد مجلس صيانة الدستور الذي يشرف عليه رجل الدين المتشدد أحمد جنتي، الذي لم يخفِ دعمه للمرشح الخاسر المتشدد إبراهيم رئيسي.

وشارك نحو 40 مليونًا من الناخبين الإيرانيين من أصل 56 مليونًا، أي بنسبة 72 بالمئة، وحصد روحاني  23 مليونًا، في حين حل المرشح المنافس المتشدد في المرتبة الثانية بحصوله على 16 مليون ناخب، وحل المرشح المتشدد الثاني ”مصطفى مير سليم“ في المركز الثالث، يليه المرشح الإصلاحي ”مصطفى هاشمي طبا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com