بعد اعتبارها تركيا بلدًا غير آمن.. أنقرة تحذر طهران من حملات التشهير ضدها

بعد اعتبارها تركيا بلدًا غير آمن.. أنقرة تحذر طهران من حملات التشهير ضدها

المصدر: وكالات- إرم نيوز

حذر السفير التركي لدى طهران، ”رضا هاكان تكين“، إيران من حملات التشهير التي تقودها ضد بلاده، معتبرًا أن ذلك يضر بالعلاقات الثنائية بين البلدين.

وقال هاكان تكين:“هناك حملة تشهير تقودها إيران وبعض وسائل إعلامها ضد تركيا، وهذه الحملة تضرب العلاقات الثنائية“، مبينًا أن ”تركيا توفر الأمن للسياح القادمين من مختلف الدول وتعمل على تعزيز التعاون الاقتصادي والثقافي مع دول الجوار“.

واعتبر السفير التركي أن ”التحذيرات الإيرانية لمنع مواطنيها من السفر إلى تركيا أزعجت الشعب الإيراني“، داعيًا طهران للسماح لشركات السفر والسياحة إلى تنظيم رحلاتها لتركيا بشكل مستمر.

وتابع، ”لقد أصبحت قضية التحذيرات الإيرانية بعدم وجود استقرار في تركيا مثار قلق كبير لنا، بسبب المواقف التي تبديها السلطات الإيرانية في السنوات الماضية“، مشيرًا إلى أنه ”من الخطأ منع المواطنين من الذهاب إلى دول أخرى ما لم تكن هناك ظروف استثنائية“.

وأضاف السفير التركي ”إننا لا نتوقع من السلطات الإيرانية تشجيع مواطنيها على زيارة تركيا“، مضيفًا ”لدينا توقعات وهو أن يتم اتخاذ أي تدابير وقائية ضد بلدنا وعدم القيام بأي تصريحات تشهيرية من قبل إيران“.

وقال:“ نأمل أن تدرك السلطات الإيرانية حقيقة أن كل سائح يسافر بين بلدينا يساعد على بناء جسر من الصداقة، ويقوي العلاقة بين الشعبين الشقيقين لدينا“.

وكانت وزارة الخارجية الإيرانية، حثت الأسبوع الماضي الإيرانيين على تجنب القيام برحلات غير ضرورية إلى تركيا خلال عيد النيروز القادم (السنة الإيرانية الجديدة) التي تصادف في 21 مارس/ آذار الجاري.

بدوره، اعتبر نائب رئيس هيئة السياحة الإيرانية ”عبد الرحمن موحد“، أن تركيا أصبحت بلدًا غير آمن بالنسبة للإيرانيين، وبالتالي ينبغي عليهم أن يقضوا عطلاتهم في دول أخرى غير تركيا.

وأعلنت شركة الخطوط الجوية الإيرانية، الجمعة، أن نحو 30 ألف سائح إيراني يعتزمون التوجه إلى تركيا خلال فترة عطلة عيد النيروز التي تبدأ في 21  مارس/ آذار الجاري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة