غوغل والعمائم البيضاء.. شبكة الإنترنت الإيرانية تثير السخرية

غوغل والعمائم البيضاء.. شبكة الإنترنت الإيرانية تثير السخرية

المصدر: طهران-إرم نيوز

سخرت الناشطة والإعلامية الإيرانية ”فريزه عالمي“ من إعلان وزارة الاتصالات الإيرانية، أمس الأحد، تدشين المرحلة الأولى من الشبكة المعلوماتية الوطنية بصفتها أكبر مشروع في مجال الاتصالات في إيران.

ونشرت الناشطة فريزه على حسابها على ”تويتر“، صورة  تظهر عمائم بيضاء يرتديها رجال الدين الإيرانيين الذين يهيمنون على مؤسسات الدولة، وكتبت ساخرة من رموز النظام، إن“محرك بحث غوغل Google يغير شعاره للاحتفال بتدشين النظام الإيراني شبكة الإنترنت المحلية“.

وفي سياق متصل، حاول النائب الأول للرئيس الإيراني إسحق جهانغيري تقليل مخاوف الإيرانيين من منعهم للوصول إلى المواقع التي تبث من خارج إيران، وقال في مؤتمر صحفي اليوم: ”الشبكة الوطنية للمعلومات لا تعيق حرية الوصول إلى المعلومات في مراسم تدشين الشبكة الوطنية للمعلومات“.

وبدأت إيران، في آذار/ مارس 2012، في عهد الرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد، التخطيط لإنشاء شبكة إنترنت محلية منفصلة عن الخارج تهدف إلى منع الإيرانيين من الوصول إلى المواقع التي تستخدم خوادم خارج البلاد.

وتتذرع السلطات الإيرانية بأن ”الهدف من هذا المشروع هو تشجيع الاعتماد بدرجة أقل على الشبكة العالمية، مع حماية أكبر للبيانات وضد الهجمات الإلكترونية“.

وتوقع نائب الرئيس الإيراني أن المرحلة الثانية من المشروع المطروح للشبكة منذ 10 سنوات سيجري تشغيلها في فبراير 2017، على أن تستكمل في أغسطس من العام ذاته.

ويقول منتقدون إن الشبكة ستؤدي في نهاية المطاف إلى مزيد من القيود على المستخدمين، إلا أن المسؤولين ينفون ذلك.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري، استهدفت إيران المئات من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي في أعقاب حملة ملاحقة في مايو، بحق نساء نشرن صورهن كعارضات على موقع إنستغرام للصور.

وكثيرًا ما يتصل المستخدمون في إيران بمواقع كتويتر وفيسبوك عبر مقدمي خدمة بديلة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com