أخبار

أوباما يلمح لمحاولة الروس التأثير على الانتخابات الرئاسية
تاريخ النشر: 27 يوليو 2016 0:42 GMT
تاريخ التحديث: 08 ديسمبر 2019 10:27 GMT

أوباما يلمح لمحاولة الروس التأثير على الانتخابات الرئاسية

كان المتحدث باسم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ديمتري بيسكوف، اتهم المرشحة المحتملة للحزب الديمقراطي للرئاسة الأمريكية، هيلاري كلينتون، باتخاذ مواقف تنم عن “جنون الارتياب” ضد بلاده.

+A -A

واشنطن- قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما إن من الممكن أن يحاول الروس التأثير على انتخابات الرئاسة الأمريكية بعد تسريب لرسائل البريد الإلكتروني للجنة القومية بالحزب الديمقراطي عزاه الخبراء إلى متسللين روس.

وعند سؤاله عما إذا كان الروس يحاولون التأثير على الانتخابات التي ستجرى في الثامن من نوفمبر/ تشرين الثاني قال أوباما لمحطة إن.بي.سي نيوز ”كل شيء ممكن.“

وكان المتحدث باسم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ديمتري بيسكوف، اتهم المرشحة المحتملة للحزب الديمقراطي للرئاسة الأمريكية، هيلاري كلينتون، باتخاذ مواقف تنم عن “جنون الارتياب” ضد بلاده.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مقتضب، عقده بيسكوف  الثلاثاء في قصر الكرملين بموسكو، ردًا على اتهامات وجهتها كلينتون لبلاده، بالمسؤولية عن تسريب رسائل إلكترونية خاصة بالحزب الديمقراطي للصحافة.

وأضاف المتحدث باسم الرئيس الروسي، أن تلك الاتهامات إنما تعبر عن حالة “جنون الارتياب”، التي تنتاب الساسة في الولايات المتحدة، وقال “ما زلنا نشهد محاولة بعض الساسة الأمريكيين، استخدام وسيلة التخويف من روسيا خلال الحملة الانتخابية”.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك