غالبية البريطانيين يرفضون انضمام تركيا لمنطقة اليورو

غالبية البريطانيين يرفضون انضمام تركيا لمنطقة اليورو

لندن ـ قالت وسائل إعلام بريطانية، إن غالبية الناخبين البريطانيين سيصوتون لصالح خيار خروج بلادهم من الاتحاد الأوروبي في حال انضمام تركيا لمنطقة اليورو.

وأظهر استطلاع رأي جديد، أعدته مؤسسة ”سيرفيشن“، والذي شارك فيه أكثر من 2000 شخص، أن أكثر من واحد من بين كل 3 أشخاص، قالوا، إنهم على استعداد للتصويت للخروج، إذا أصبحت تركيا عضوا في التكتل الأوروبي.

وأشار الاستطلاع إلى أن عضوية تركيا في الاتحاد الأوروبي، قد تغير رأي الذين قالوا: إنهم سيصوتون للبقاء، إذ أعلن 25.6% منهم أن انضمام تركيا قد تجعلهم أكثر ميلا للتصويت للخروج.

وأكد مؤسس حملة ”أترك الاتحاد الأوروبي”، آرون بانكس، الذي أجرت حملته الاستطلاع، أن تركيا تعد عنصرا قد يغير من قواعد اللعبة الحالية، أي الاستفتاء على عضوية الاتحاد الأوروبي، وهذا الاستطلاع يظهر أن الناخبين متفقون على ذلك.

وأضاف آرون بانكس، إن ”الاستفتاء المقبل يعدّ استفتاءً على ما إذا كانت المملكة المتحدة، ترغب في الدخول في اتحاد سياسي مع تركيا وتفتح حدودها مع 77 مليون شخص أم لا؟“

وتستعد حملة ”أترك الاتحاد الأوروبي“، لنشر حملات إعلانية في الصحف، تنبه إلى مخاطر دخول المملكة المتحدة في اتحاد سياسي مع تركيا، من خلال استمرار عضويتها في الاتحاد الأوروبي.

يشار إلى أنه من المقرر استئناف المحادثات بين تركيا والاتحاد الأوروبي، الجمعة المقبل، حول تسريع مفاوضات انضمام أنقرة، في إطار صفقة تهدف إلى وقف تدفق اللاجئين من تركيا إلى دول الاتحاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com