إيران تحذر بريطانيا بسبب توفير الحماية الدبلوماسية لمعتقلة في طهران

إيران تحذر بريطانيا بسبب توفير الحماية الدبلوماسية لمعتقلة في طهران

المصدر: طهران - إرم نيوز

حذّرت وزارة الخارجية الإيرانية بريطانيا من أن توفير الحماية الدبلوماسية للناشطة البريطانية الإيرانية المسجونة في طهران لن يجعل الوضع ”أسهل“.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية الإيرانية، عن المتحدث باسم الخارجية بهرام قاسمي قوله، يوم الثلاثاء: إن ”الأمر المؤكد هو أن تحرك الحكومة البريطانية يفتقر إلى النوايا الحسنة، ولا يهدف بأي حال من الأحوال لخطوة بناءة أو إيجابية“.

وأضاف قاسمي، الذي يعتزم التوجه إلى فرنسا بعد تعيين بمنصب سفير إيران في باريس: ”إذا لم يجعل الوضع أكثر تعقيدًا، فمن المؤكد أنه لن يجعل الأمور أسهل“.

وزعم أن الناشطة البريطانية من أصول إيرانية تتمتع بجميع الحقوق القانونية والمواطنة طوال إجراءات المحاكمة وخلال فترة الإدانة، بما في ذلك الرعاية الطبية، مضيفًا أن ”طهران أُبلغت بقرار المملكة المتحدة عبر القنوات الرسمية، وتدرس حاليًا الآثار القانونية والسياسية“.

ورفض قاسمي هذه الخطوة باعتبارها ”مجرد انعكاس لقرار سياسي اتخذته المملكة المتحدة“، وقال إنه ”لن يؤدي في حد ذاته إلى وضع قانوني جديد داخليًا أو دوليًا“.

وقضت السلطات القضائية في 10 أيلول/ سبتمبر 2016، بالسجن لمدة خمس سنوات ضد ”زاغري“ بتهمة التآمر ضد النظام، بعد اعتقالها من قبل جهاز الاستخبارات التابع للحرس الثوري في محافظة كرمان جنوب إيران في يونيو من العام ذاته.

وكان وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت أعلن، يوم الجمعة الماضي، أن لندن ستتخذ الخطوة ”غير المعتادة للغاية“ المتمثلة في توفير الحماية الدبلوماسية للأم المسجونة الناشطة نازنين زاغري”.

وأضاف أن هذا سيعني ”الاعتراف الرسمي من قبل الحكومة البريطانية بأن معاملتها لا تفي بالتزامات إيران بموجب القانون الدولي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com