لافروف: لن ننجر إلى سباق تسلح جديد

لافروف: لن ننجر إلى سباق تسلح جديد

المصدر: الأناضول 

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، الأربعاء، إن بلاده لن تنجر إلى سباق تسلح جديد، ولن تغلق باب الحوار مع الولايات المتحدة.

وجاء حديث لافروف خلال مؤتمر صحفي مشترك، عقده مع وزير الخارجية الإماراتي عبدالله بن زايد آل نهيان، بالعاصمة الإماراتية أبوظبي.

وقال لافروف: ”.. سنحتفظ بحقنا في الرد بالمثل على أي خيار بشأن نشر الصواريخ في العالم“.

وتابع: ”نسعى للقضاء على التطرف والإرهاب في المنطقة، ونؤيد حل القضايا عبر الحلول السياسية، ونؤيد حل القضية الفلسطينية من خلال القرارات الدولية“.

وردًا على سؤال بشأن الوضع في سوريا، قال لافروف: إن ”تركيا لديها مسؤوليات في الفصل بين المعارضة السورية المسلحة وجبهة النصرة“.

وتابع: ”ندرك مخاوف تركيا حول أمنها، ويهمنا البحث عن سبل محددة للخروج من الأزمة السورية، واستعادة سوريا سيادة أراضيها“.

ومضى لافروف قائلًا: ”محادثات الدول الضامنة في سوريا (تركيا وروسيا وإيران) هي الوحيدة التي أدت لنتائج واضحة في تقليل العمليات العدائية، والتوسع في العمليات الإنسانية، وخلق ظروف لبدء العملية السياسية“.

بدوره، قال وزير الخارجية الإماراتي إن بلاده تسعى لاحتواء الأزمة السورية، لكي تكون سوريا جزءًا من المنطقة العربية.

وأضاف أن ”قرار الإمارات بافتتاح سفارتها في دمشق، أواخر ديسمبر/كانون الأول الماضي، بدأ هذه المسيرة“.

وفي وقت سابق الأربعاء، وصل لافروف إلى الإمارات، المحطة الرابعة والأخيرة من جولته الخليجية، التي شملت السعودية والكويت وقطر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com