ستولتنبرغ: روسيا تسعى إلى التحكم ببحر آزوف عبر جسر مضيق كيرتش‎

ستولتنبرغ: روسيا تسعى إلى التحكم ببحر آزوف عبر جسر مضيق كيرتش‎

المصدر: الأناضول

قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو) ينس ستولتنبرغ، إن روسيا تحاول التحكّم ببحر آزوف وشبه جزيرة القرم، من خلال الجسر الذي بنته في مضيق كيرتش.

وجاء ذلك خلال مؤتمر صحفي، اليوم الثلاثاء، عقب الجلسة الأولى لاجتماع وزراء خارجية الدول الأعضاء في الناتو والتي عُقدت في العاصمة البلجيكية بروكسل.

وأوضح ستولتنبرغ أن روسيا انتهكت سيادة ووحدة الأراضي الأوكرانية والجورجية، مشيرًا في هذا السياق إلى أنه التقى على هامش الاجتماع الوزاري، مع وزيري خارجية هذين البلدين.

ودعا ستولتنبرغ الحكومة الروسية إلى الإفراج الفوري عن البحَّارة الأوكرانيين المحتجزين لديها، وإعادة السفن الأوكرانية إلى كييف، واحترام حرية الملاحة.

وشدد الأمين العام للناتو، على ضرورة سحب روسيا قواتها المتمركزة في أبخازيا، وأوسيتيا الجنوبية، معتبرًا تواجد تلك القوات في تلك المناطق تهديدًا لحدود الدول المجاورة.

وأكد أن الناتو عزَّز تواجده في البحر الأسود لردع المواقف الروسية العنيفة، وأن الحلف سيحتفظ بقواته في المنطقة.

يشار إلى أن مواجهة حصلت صباح الأحد 25 نوفمبر/ تشرين الثاني بين سفنٍ حربية روسية وأوكرانية في بحر أزوف، قالت فيها موسكو إن سفنها تدخلت ضد السفن الحربية الأوكرانية لدخولها المياه الإقليمية الروسية.

وقالت قيادة القوات البحرية الأوكرانية، إن قاربًا أمنيًا تابعًا لجهاز الأمن الفيدرالي الروسي، أطلق النار على سفن حربية أوكرانية عند مضيق كيرتش في بحر آزوف، ما أسفر عن إصابة 6 جنود، وإن قوات خاصة روسية احتجزت هذه السفن.

وقررت روسيا، قبل عدة أيام، سجن 15 عسكريًا أوكرانيًا من أصل 24 تم توقيفهم على متن تلك السفن، معتبرة أنهم دخلوا المياه الإقليمية ”بصورة غير مشروعة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة