إيران تتودد للحوار مع باريس بعد الإجراءات ضدها

إيران تتودد للحوار مع باريس بعد الإجراءات ضدها

المصدر: ا ف ب

دعت إيران يوم الثلاثاء الى إجراء محادثات مع فرنسا؛ لتوضيح ”سوء الفهم“ بشأن اعتداء تم إحباطه استهدف جماعة معارضة في المنفى قرب باريس في حزيران/يونيو الماضي.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي ”اذا كان هناك سوء فهم … حول شيء غير موجود، سواء كان ذلك مؤامرة من قبل آخرين أو خطأ، يمكننا الجلوس والتحدث عن ذلك“.

 وجمدت الحكومة الفرنسية اليوم الثلاثاء أصولًا مملوكة للمخابرات الإيرانية، وأخرى لمواطنينِ إيرانيينِ اثنين، ردًا على مخطط في يونيو/حزيران، كان يهدف للهجوم على مؤتمر لجماعة معارضة إيرانية على مشارف باريس.

وقال مسؤول فرنسي كبير إن باريس ليس لديها أي شك في مسؤولية عناصر من النظام الإيراني عن مخطط التفجير، الذي من المرجح أن يكون من تخطيط متشددين يسعون إلى تقويض حكم الرئيس حسن روحاني.

وقد يكون لتدهور العلاقات مع فرنسا تداعيات أكبر على إيران، إذ يأتي في وقت تتطلع فيه حكومة الرئيس روحاني للعواصم الأوروبية لإنقاذ الاتفاق النووي، الذي أبرم عام 2015 بين إيران وقوى عالمية، بعد انسحاب الولايات المتحدة منه.