مسؤولون إسرائيليون يعلقون على خطاب الرئيس الفلسطيني في الأمم المتحدة

مسؤولون إسرائيليون يعلقون على خطاب الرئيس الفلسطيني في الأمم المتحدة
Palestinian President Mahmoud Abbas addresses the 73rd session of the United Nations General Assembly at U.N. headquarters in New York, U.S., September 27, 2018. REUTERS/Caitlin Ochs

المصدر: نسمة علي - إرم نيوز

تباينت ردود الأفعال الإسرائيلية على خطاب الرئيس الفلسطيني محمود عباس، إذ وصفه البعض بأنه مخيب للآمال، فيما قال آخرون إنه يهدف لإدخال المنطقة في صراع.

وعلى حسابه الشخصي في تويتر، علّق وزير الجيش الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان بالقول: ”كان خطاب محمود عباس فارغًا مليئًا بخيبات الأمل منذ اليوم الذي ولد فيه، وبدلًا من الرد على اليد الممدودة للاتفاق بين إسرائيل والولايات المتحدة، فإن كل ما يهم محمود عباس هو إغلاق الحسابات وإدخال المنطقة في صراع“.

وأضاف: ”ونحن نقف بحزم ضد أي محاولة للإضرار بأرواح مواطنينا، واتهام المسؤولين بأنهم هم السبب“.

وقال سفير إسرائيل في الأمم المتحدة، داني دانون، ردًا على خطاب عباس: ”أبو مازن لا يعرف سوى كلمة واحدة لا وليس مفاوضات مباشرة وليس إسرائيل، وليس الأمريكيين، بيد واحدة تقدم مبادرات وهمية، والأخرى تدفع الملايين للإرهابيين“.

وعلّق وزير التعليم الإسرائيلي، نفتالي بينت، على خطاب الرئيس محمود عباس بالقول: “ لن يحصلوا أبدًا على دولة فلسطينية في قلب إسرائيل، نحن هنا لمنع هذا“.

وكان الرئيس محمود عباس قد قال في خطابه الذي ألقاه، مساء اليوم الخميس، في مقر الأمم المتحدة، إن أمريكا لا تصلح أن تكون وسيطًا بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وأضاف: ”الاتفاق بيننا وبين حماس التزمنا به وهي لم تلتزم، لذلك لن نتحمل أي مسؤولية من الآن فصاعدًا عن غزة“.