إيران تعلّق على اتفاق سوتشي بين تركيا وروسيا بشأن إدلب

إيران تعلّق على اتفاق سوتشي بين تركيا وروسيا بشأن إدلب

المصدر: طهران- إرم نيوز

أعلن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي، اليوم الثلاثاء، أن بلاده ترحب بالاتفاق الذي أُبرم بين تركيا وروسيا حول إدلب السورية.

وقال قاسمي في تصريحات صحافية نقلتها وسائل إعلام رسمية اليوم، إننا ”نرحب باتفاق قمة سوتشي بين تركيا وروسيا حول إدلب“، مضيفًا أن ”إيران كانت في أجواء الاتفاق بين تركيا وروسيا، وقد تم التشاور معها قبل إعلانه“.

وأوضح قاسمي: إن ”وقف أعمال العنف وإراقة الدماء أثناء تطهير هذه المنطقة من الإرهاب، هو أحد العناصر الأساسية والمبدئية في السياسة الخارجية لجمهورية إيران الإسلامية“.

وفي وقت سابق من يوم أمس الاثنين، أعلنت الخارجية الإيرانية أنها لا تعتزم المشاركة في العملية العسكرية للجيش السوري في إدلب.

وتتعرض محافظة إدلب الخاضعة لسيطرة هيئة تحرير الشام، وفصائل معارضة أخرى مقاتلة منذ أيام، لقصف مدفعي وجوي من قبل قوات النظام والجيش الروسي، كما تحشد قوات النظام قواتها في المنطقة لمهاجمتها.

وكان وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، علّق أمس الاثنين، على الاتفاق الروسي التركي الأخير حول إدلب، بقوله، إن الجهود الدبلوماسية نجحت في تجنيب تلك المنطقة ويلات الحرب، دون أن يخص بالذكر الاتفاق الروسي التركي الأخير بشأن تلك المحافظة السورية.

وكتب ظريف على ”تويتر“ مساء أمس: إن ”المساعي الدبلوماسية الحثيثة والمسؤولة خلال الأسابيع القليلة الماضية، بما فيها من زياراتي إلى أنقرة ودمشق، والتي تبعتها القمة الإيرانية الروسية التركية في طهران، واللقاء في سوتشي، أثمرت بمنع الحرب في إدلب، مع التأكيد على الالتزام الحازم بمكافحة الإرهاب والتطرف“.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ونظيره التركي رجب طيب أردوغان، أعلنا أمس عن توصلهما لاتفاق لإقامة منطقة منزوعة السلاح في محافظة إدلب (شمالي غرب سوريا) بين المعارضة السورية المسلحة، وقوات النظام السوري.

وقال بوتين خلال مؤتمر صحافي مشترك مع أردوغان في سوتشي بعد القمة، إن المنطقة المنزوعة السلاح ستكون بعمق ما بين 15 إلى 20 كلم، وذلك بحلول الـ15 من أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com