الكشف عن قاذفة روسية استراتيجية تشكل تهديدًا لحاملات الطائرات الأمريكية (فيديو) – إرم نيوز‬‎

الكشف عن قاذفة روسية استراتيجية تشكل تهديدًا لحاملات الطائرات الأمريكية (فيديو)

الكشف عن قاذفة روسية استراتيجية تشكل تهديدًا لحاملات الطائرات الأمريكية (فيديو)

المصدر: ربيع يحيى - إرم نيوز

كشفت تقارير إعلامية النقاب عن القاذفة الروسية الاستراتيجية الجديدة، والتي تقول وزارة الدفاع الأمريكية ”البنتاغون”، إنها تشكل خطرًا مستقبليًا على حاملات الطائرات الأمريكية.

ويجري الحديث عن اختبار ستجريه موسكو، الشهر المقبل، سيكون هو الأول من نوعه على القاذفة من طراز ”Tu-22M3M“ الاستراتيجي؛ تمهيدًا لاستيعابه بسلاح الجو الروسي.

وطبقًا لما أورده موقع ”واي نت“، اليوم السبت، تستطيع القاذفة الروسية الجديدة ضرب أهداف على مسافة تبلغ ألفي كيلومتر، ويمكنها حمل صواريخ باليستية نووية، على أن يتسلمها سلاح الجو الروسي، في شهر تشرين الأول/ أكتوبر المقبل.

وطبقًا لخبراء، تعد القاذفة الروسية النسخة المعدلة من نظيرتها القديمة من طراز “ Tu-22M3″، والذي يعود إنتاجه لعام 1969، حيث مازال سلاح الجو الروسي يمتلك في ترسانته 63 قاذفة من هذا الطراز، ويستخدمه بشكل دوري في الهجمات التي ينفذها في سوريا؛ دعمًا لنظام بشار الأسد.

ونقل الموقع عن ألكسندور كونيوكوف، المسؤول بشركة ”توبوليف“ الروسية لتصنيع الطائرات، أن 30 قاذفة من الطراز القديم ”Tu-22M3“ ستخضع لعمليات تطوير بحلول عام 2020، مشيرًا إلى أن سرعة الصاروخ الذي تحمله القاذفة المعدلة يبلغ 5 أضعاف سرعة الصوت، كما تم تعديل دقته بنسبة تبلغ 10 أضعاف النسخة السابقة.

وشاركت القاذفة الروسية القديمة في مهام منذ عام 1972، ولعبت دورًا كبيرًا في الغزو السوفيتي لأفغانستان، كما شاركت بمهام في سوريا والعراق. ويقول فيكتور بوندارف، رئيس لجنة الدفاع بالبرلمان الروسي، بحسب الموقع، إن القاذفة الجديدة ستضمن التفوق الجوي الروسي.

ولفت الموقع إلى قدرة الصواريخ التي تحملها القاذفة الجديدة، حيث يمكنها حمل صواريخ جو – أرض موجهة بدقة، ولا سيما الصواريخ الباليستية والصواريخ بعيدة المدى المضادة للسفن، كما يمكنها حمل صواريخ جوالة جو أرض من طراز ”KH-32″، والتي يبلغ مداها 500 إلى ألف كيلومتر، وتحلق بسرعة هائلة تبلغ 5 آلاف كيلومتر/ ساعة، أي أنها تقطع 1385 مترًا في الثانية الواحدة.

ونوه الموقع إلى أن الصاروخ  ”KH-32“ مصمم خصيصًا لضرب أهداف بحرية أمريكية، بما في ذلك حاملات الطائرات، لكن يمكن استخدامه أيضًا لضرب أهداف برية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com