الجيش الإسرائيلي: طائرة الـ "F16" لم تسقط بسبب صاروخ

الجيش الإسرائيلي: طائرة الـ "F16" ل...

#إرم-نيوز

المصدر: معتصم محسن-إرم نيوز

أفادت مصادر في سلاح الجو الإسرائيلي بأن طائرة إف 16 الحربية ،التي تحطمت، أمس السبت، لم تسقط بسبب صاروخ أصابها.

وأظهرت التحقيقات العسكرية الجارية وفق المسؤولين الإسرائيليين، أن سبب إسقاط الطائرة الرئيس هو رأس حربي لا يصيب الطائرة مباشرة؛ لكنه ينفجر في مكان قريب ويوزع شعاعًا من الشظايا تصيب الهدف.

وقالت المصادر إن مثل هذا السيناريو لا يتطلب إطلاق صواريخ أرض جو لاعتراض الهدف، لأن الهدف هو ليس ”الضرب للقتل “ كما هو مدعو في اللغة المهنية، ولكن ما تقوم به الرؤوس الحربية المتفجرة بالقرب من الهدف هو الذي يلحق الضرر .

وبحسب ما ذكره موقع والا العبري، الأحد، فإن مصادر في سلاح الجو الإسرائيلي قالت إن قسم الأبحاث التابع لسلاح المخابرات والاستخبارات في الجيش الإسرائيلي سيبحث بعمق ما إذا كانت قد أدخلت تحسينات على الرؤوس الحربية الاعتراضية التي أطلقت على الطائرة الإسرائيلية، وستكون هناك حاجة إلى فرق الاستخبارات لاستخلاص المعلومات لمعرفة ما إذا كانت هذه الرؤوس تابعه للنظام السوري، أو ما إذا كانت نتاج عمليات تطويرية محلية أجريت على الأسلحة التي باعها الروس لـنظام الأسد.

وفي الوقت نفسه، لم يتضح بعد سبب الإصابة الخطيرة للطيار الذي أدخل إلى المستشفى، بيد أنه وفقًا للمصادر يقدر أنه أصيب بشظايا الرؤوس الحربية التي أطلقت على الطائرة وانفجرت على ما يبدو قرب  كابينة الطيار.

من جهة أخرى، يواصل الجيش الاسرائيلي تمشيط المنطقة التي سقطت فيها الطائرة بدون طيار الايرانية التي اعترضت طائرة اف 16 اسرائيلية، أمس، بحثاً عن أجزائها المتناثرة بهدف إجراء تحليلات وفحوصات عليها، حيث أصبحت مثار اهتمام كبير لدى القيادة العسكرية الإسرائيلية ، وخصوصاً بعد القدرات التكنولوجية المتطورة التي اظهرها هذا النوع من الطائرات.

وحسب تقرير نشره موقع ”ماكو“ العبري فإن التحقيقات مستمرة في دراسة محتويات الطائرة تلك وقدراتها، وقد أظهر الأمريكيون أيضاً اهتماماً كبيراً بتلك الطائرة وقدراتها.

وحسب سلاح الجو الاسرائيلي فإن هذا النوع من الطائرات هو نوع متقدم وهو يشبه الطائرات بدون طيار الأمريكية من نوع ”أر كيو 170 “ في نفس التكوين و الهيكل، والتي استخدمت قبل 6 سنوات في إيران.

وتساءل سلاح الجو في بحثه ما إذا كانت الأنظمة الداخلية لتلك الطائرة مشابهة لتلك الموجودة في الطائرات بدون طيار الأمريكية، وأن الإجابة على هذا السؤال، التي تشغل الولايات المتحدة أيضا، يمكن أن تلقي الضوء على القدرات العسكرية والتكنولوجية الإيرانية.

ومنذ أكثر من عام، كان ”الاتحاد الدولي للملاحة الجوية“ يدرس ما تتألف منه الطائرات بدون طيار وما هي نظم الاتصالات والأنظمة الأخرى التي جمعت عليها.

وقال رئيس أركان القوات الجوية الاسرائيلية العميد تومير بار، أمس، إن الطائرة الإيرانية بقيت فى الفضاء الجوي الإسرائيلى لمدة دقيقة ونصف تقريباً وأكدت انها بالفعل نموذج متقدم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk[at]eremnews[dot]com