حركة ”النهضة“ تخسر أولى معاركها في البرلمان التونسي – إرم نيوز‬‎

حركة ”النهضة“ تخسر أولى معاركها في البرلمان التونسي

حركة ”النهضة“ تخسر أولى معاركها في البرلمان التونسي

المصدر: يحيى مروان - إرم نيوز

أسقط البرلمان التونسي مقترحين تقدمت بهما حركة النهضة، يتعلّقان بإحداث صندوق الزكاة؛ فيما عُد فشل محاولة تمرير المشروع أول معركة يخسرها الحزب الإسلامي أمام مجلس النواب الجديد.

وأكّد مراقبون أن النهضة خسرت أولى معاركها في البرلمان التونسي؛ الذي لم يمضِ على انطلاقه في عمله سوى أسابيع قليلة، بالرغم من أن الحركة تملك الكتلة الأولى في البرلمان.

واعتبر عضو البرلمان التونسي عن الحزب الدستوري الحر مجدي بوذينة أن إسقاط المقترح يُعتبر ”انتصارًا للدولة التونسية المدنية“.

وأضاف بوذينة في تصريح لـ“إرم نيوز“، أن النواب أسقطوا المقترح بعد ”مداخلة نارية“ من رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسى، مشدّدًا على خطورة ما اقترحته حركة النهضة.

وأشارت نائبة المجلس الوطني التأسيسي التونسي منية بن نصر إلى أن غاية النهضة من إحداث صندوق الزكاة ليس تحقيق العدالة الاجتماعية، ولا سعيًا لمحاربة الفقر.

وشدّدت بن نصر في تصريح لـ“إرم نيوز “ على أن تقديم هذا المقترح كان بسبب حب حركة النهضة لكل ما هو ”موازٍ “ للدولة المدنية.

وأسقط نواب البرلمان اليوم مقترح إضافة فصل جديد لمشروع قانون المالية لسنة 2020، ينص على إحداث صندوق للزكاة تحت عنوان ”الزكاة والتبرعات“، ولم يصوت على المقترح سوى 74 نائبًا، في حين صوت ضده 93 نائبًا؛ واحتفظ 17 نائبًا بأصواتهم.

وقدمت حركة النهضة إنشاء الصندوق؛ مؤكّدة أن مداخيله سيتم تخصيصها لفائدة الطلبة والتلاميذ والشباب العاطل عن العمل والعائلات الفقيرة والأيتام.

وأشارت النهضة في شرحها لآليات تمويل هذا الصندوق إلى أن موارده ستكون متأتية من زكاة الأفراد والمؤسسات والهبات والصدقات، ذات البعد الديني والإنساني والاجتماعي.

وكانت حركة النهضة قد أكّدت أن مداخيل هذا الصندوق ستتجاوز 2000 مليون دينار ( ما يقارب 700 مليون دولار).

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com