في تغير لموقف بلاده.. الرئيس الموريتاني يرحب بتوسيع ”مجموعة الخمس“ لمحاربة الإرهاب في الساحل – إرم نيوز‬‎

في تغير لموقف بلاده.. الرئيس الموريتاني يرحب بتوسيع ”مجموعة الخمس“ لمحاربة الإرهاب في الساحل

في تغير لموقف بلاده.. الرئيس الموريتاني يرحب بتوسيع ”مجموعة الخمس“ لمحاربة الإرهاب في الساحل

المصدر: أحمد ولد الحسن ـ إرم نيوز

رحب الرئيس الموريتاني محمد ولد الغزواني، اليوم الإثنين، بالمبادرة التي تقدمت بها كل من ألمانيا وفرنسا في إطار ما يُعرف بالشراكة من أجل الأمن والاستقرار في الساحل.

جاء ذلك خلال مداخلة للرئيس الموريتاني في ”منتدى دكار حول الأمن والاستقرار في أفريقيا“، والذي يحضره  كضيف شرف.

وقال ولد الغزواني: هناك مبادرة جديدة حول الساحل مطروحة على الطاولة، مقدمة من طرف ألمانيا وفرنسا، نرحب بهذه المبادرة، لأنها ستكون تكملة للجهود التي تقوم بها مجموعة دول الساحل الخمس“.

وتقضي المبادرة الفرنسية الألمانية المعروفة ”بالشراكة من أجل الأمن والاستقرار في الساحل“، بتوسيع مجموعة الخمس بالساحل لتشمل دولًا أخرى في المنطقة.

وكانت موريتانيا في السابق ترفض انضمام دول أخرى للمجموعة، التي تسعى لمحاربة الإرهاب في منطقة الساحل.

وتم تقديم هذه المبادرة في قمتي المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا ”إيكواس“، وقمة الساحل حول الطاقة، اللتين احتضنتهما بوركينافاسو مؤخرًا.

وتتضمن المبادرة، توسيع جهود محاربة الإرهاب في منطقة الساحل، لتشمل بلدانًا أخرى، كالسنغال وساحل العاج وغانا.

ويعتبر ترحيب الرئيس ولد الغزواني بمبادرة توسيع مجموعة الخمس، تغيرًا كبيرًا في موقف موريتانيا، الرافض لانضمام دول أخرى للمجموعة، التي عجزت حتى الآن عن إطلاق قوتها المشتركة، بفعل عدم وفاء الممولين بالتزاماتهم اتجاهها، كما تواجه هذه القوة صعوبات، أبرزها عدم إدراجها تحت البند السابع للأمم المتحدة، الذي يمكنها من الحصانة خلال تنفيذ عملياتها، وحصولها على تمويلات أممية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com