أول تعليق رسمي من اللواء شلال شائع مدير أمن عدن على الأحداث الأخيرة – إرم نيوز‬‎

أول تعليق رسمي من اللواء شلال شائع مدير أمن عدن على الأحداث الأخيرة

أول تعليق رسمي من اللواء شلال شائع مدير أمن عدن على الأحداث الأخيرة

المصدر: عدن- إرم نيوز

أعلن مدير أمن عدن اللواء شلال شائع، عن أن عناصر مرتبطة بتنظيمات ”إرهابية“، نصبت كمينا لوحدة أمنية في مديرية الشيخ عثمان، وهاجمتها واشتبكت معها، ما أسفر عن المواجهات مقتل شخصين وإصابة ما لا يقل عن 25 آخرين، منهم 5 مواطنين.

وقال شائع خلال زيارة قام بها ظهر الأربعاء إلى مدينة الشيخ عثمان، إن“مسلحين ملثمين هاجموا دورية لقوات الحزام الأمني، بالأسلحة الرشاشة وقذائف الأر بي جي شمال شرق عدن، قبل أن يلوذوا بالفرار إلى أحياء وسط حي الشيخ عثمان ودار سعد“.

 وأكد شائع أن ”التشكيلات الأمنية مسنودة بقوات التحالف العربي، قامت بملاحقة هذه المجاميع للقبض عليها“، مشددا على أن ”قوات الأمن ستضرب بكل قوّة كل من تسوّل له نفسه عرقلة التعزيزات الأمنية، وستقوم بملاحقتهم إلى أوكارهم المشبوهة ولن يكون لهم مهرب أو ملجأ في عدن وبقية محافظات الجنوب“.

 وحسب مدير الأمن، فإن ”وحدات أمن عدن بكافة تشكيلاتها، مسنودة بقوات التحالف العربي ماضية دون تراجع إلى ضرب أوكار الخارجين عن القانون والعناصر الإرهابية المدعومة من الحوثيين وصالح، أو تلك الجماعات التي تتلقى تمويلها من دول وأحزاب تناصب التحالف العربي العداء“، مؤكدا أن ”أمن عدن والجنوب خط أحمر“.

 وحول الخطة الأمنية في مدينة عدن، أفاد شائع بأن ”الخطّة الأمنية الرامية إلى فرض الأمن والاستقرار في جميع مديريات محافظة عدن، مستمرة حتى تحقيق أهدافها كاملة“.

 ووفقا لمدير أمن عدن، فإن ”الخطة الأمنية ستستمر حتى تطهير كافة الشوارع والأحياء في عدن ومحيطها، من المسلحين والخارجين عن القانون مهما كانت انتماءاتهم أو الجهات التي تقف خلفهم“.

يُشار إلى أن مدينة الشيخ عثمان في عدن، شهدت مساء الثلاثاء وحتى صباح الأربعاء، مواجهات دامية واشتباكات مسلحة استخدمت فيها أسلحة خفيفة ومتوسطة، بين القوات الأمنية ومسلحين مجهولين لم تُعرف هويتهم أو انتماءاتهم حتى الآن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com