المجلس الانتقالي يتوعد المتورطين بعمليات النهب في عدن – إرم نيوز‬‎

المجلس الانتقالي يتوعد المتورطين بعمليات النهب في عدن

المجلس الانتقالي يتوعد المتورطين بعمليات النهب في عدن

المصدر: عدن – إرم نيوز

حذر نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي في جنوب اليمن، هاني بن بريك، يوم الإثنين، أفراد ”القوات الجنوبية“ من أي حالات نهب أو اعتداء على ”حرمات البيوت“، في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن.

وقال بن بريك، في تغريدة على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي تويتر، ”قسمًا بالله من يثبت عليه النهب من القوات الجنوبية ستكون عقوبته معلنة. ومن يتجرأ على حرمات البيوت ستكون عقوبته معلنة“.

وأضاف: ”لمن يتكلمون عن حالات النهب التي حصلت وينسبونها لرجال القوات الجنوبية أقول التالي: يثبتون لنا حالة بالدليل مع أسماء الناهبين أو صورهم إن لم تكن هناك أسماء- ولكن بالدليل- وسيرون ما ستكون العقوبة السريعة والمعلنة. أما أن نظل رهن آلة الإعلام المضاد أو التضخيم كل ذلك لغرض التشويه“.

وشهدت عدن، على مدى اليومين الماضيين، عمليات نهب واستيلاء على ممتلكات تعود لقيادات عسكرية موالية للحكومة الشرعية، وسط دعوات لإيقاف هذه العمليات.

من جهته، قال عضو الهيئة الرئاسية للمجلس الانتقالي الجنوبي، سالم العولقي، على فيسبوك: إن ”محاولة إثارة المناطقية ورقة مكشوفة نعرف مستخدميها ومموليها وستسقط مثلما سقطت أوراق كثيرة كانت بين أياديهم“.

وتعيش العاصمة اليمنية المؤقتة عدن هدوءًا تامًا لليوم الثاني على التوالي، بعد توقف المواجهات المسلحة بين ألوية عسكرية تابعة للحكومة الشرعية، وأخرى موالية للمجلس الانتقالي الجنوبي، وانتهت بسيطرة قوات الانتقالي الجنوبي على عدن يوم السبت الماضي.

وذكرت مصادر محلية في منطقة حقات، بمحيط منطقة معاشيق التي يقع فيها القصر الرئاسي بمدينة كريتر، جنوب عدن، لـ“إرم نيوز“، إن قوات المجلس الانتقالي الجنوبي انسحبت، اليوم الإثنين، من محيط القصر الرئاسي، لترك مجال للحوار السياسي المزمع عقده في المملكة العربية السعودية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com