أخبار

غريفيث يبحث مع محسن الأحمر وبن دغر جهود الحل السلمي في اليمن
تاريخ النشر: 10 أكتوبر 2018 17:20 GMT
تاريخ التحديث: 10 أكتوبر 2018 17:20 GMT

غريفيث يبحث مع محسن الأحمر وبن دغر جهود الحل السلمي في اليمن

يسعى غريفيث لعقد جولة جديدة من المشاورات، بعد فشل جولة الحوار التي كان مقررًا انطلاقها في 6 سبتمبر/ أيلول الماضي في جنيف، إثر غياب وفد الحوثيين.

+A -A
المصدر: الأناضول

بحث المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، اليوم الأربعاء، مع نائب الرئيس اليمني الفريق الركن علي محسن الأحمر، ورئيس الحكومة أحمد بن دغر، جهود التوصل إلى حل سلمي للأزمة في البلاد.

وخلال اللقاء الذي عُقد في العاصمة السعودية الرياض، ناقش الطرفان المستجدات والجهود الأممية المبذولة للتوصل إلى حل سلمي، وفقًا لوكالة الأنباء اليمنية الرسمية.

وخلال اللقاء، جدد محسن الأحمرالتأكيد على توجه الشرعية صوب السلام الدائم المرتكز على المرجعيات الثلاث، المتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني، والقرار الأممي 2216، بما يفضي إلى ”استعادة الدولة اليمنية“.

وأشار إلى أن ”استمرار ميليشيا الحوثي في سياساتها القمعية ضد المواطنين في المناطق التي تسيطر عليها، واعتداءاتها على المدنيين، ونهبها للمقدرات وزعزعتها للأمن الإقليمي والدولي، توحي بتمسك تلك الميليشيات بخيار الحرب والعنف“.

ودعا المجتمع الدولي للضغط لتنفيذ القرارات الدولية، وإخضاع الحوثيين ”لطاولة الحوار“.

من جانبه، عرض المبعوث الأممي إلى اليمن جملة من الرؤى والمقترحات والجهود المبذولة لتحقيق السلام وتحقيق إنجاز ملموس على صعيد خطوات بناء الثقة، دون أن تورد الوكالة تفاصيل تلك المقترحات.

ويسعى غريفيث لعقد جولة جديدة من المشاورات بين أطراف الأزمة اليمنية، بعد فشل جولة الحوار التي كان مقررًا انطلاقها في 6 سبتمبر/ أيلول الماضي في جنيف، على إثر غياب وفد الحوثيين.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك