إيران تزج بشروط سياسية في مفاوضات الحج مع السعودية ‏

إيران تزج بشروط سياسية في مفاوضات الحج مع السعودية ‏

المصدر: طهران- إرم نيوز

زجّت إيران الأحد، بـ3 شروط بطابع سياسي في مفاوضات الحج مع السعودية، إذ تعلقت الشروط بطقوس ”سياسية“ طلبت طهران من الرياض أن تسمح للحجاج الإيرانيين بتطبيقها أثناء شعائر الحج.

وقال مصدر في الوفد الإيراني لوكالة أنباء ”ألف“ الإيرانية إن ”الشروط الثلاثة التي قدمها الوفد الإيراني المفاوض للمسؤولين في وزارة الحج السعودية تتضمن توفير الأمن للحجاج الإيرانيين والسماح لهم بإقامة مراسم قراءة دعاء كميل في المدينة المنورة ما بين المسجد النبوي الشريف ومقبرة البقيع، وإقامة مراسم البراءة من المشركین في صحراء عرفات والتي يتم خلالها إطلاق ”الصيحات“ التي غالباً ما يتخللها تنديد بالولايات المتحدة وإسرائيل“.

وزعم المصدر الإيراني إن هذه الشروط الثلاثة ليس هدفها عرقلة مفاوضات الحج بل تهدف إلى ضمان حقوق الحجاج الإيرانيين وفق القانون الدولي والقضايا الإنسانية، مضيفا أن ”الوفد السعودي تسلم هذه الشروط وسوف يدرسها للرد عليها“.

وتحذر السلطات السعودية في كل عام جميع الحجاج من استخدام الشعارات السياسية في موسم الحج، من أجل الحفاظ على سلامة الحجاج وأداء الشعائر.

يذكر أن مراسم ”البراءة من المشركين“ التي كانت قد بدأت في عهد قائد الثورة الإيرانية روح الله الخميني، وقد جرت طوال سنوات مسيرات في خلال موسم الحج رأى خبراء أنها كانت في سياق السعي الإيراني لإثبات قوة الثورة في مناسبة يجتمع فيها ملايين المسلمين من حول العالم.

وكان وكيل منظمة الحج والزيارة الإيرانية حميد محمدي، كشف الجمعة الماضي، عن حصول تقدم في اليوم الثاني للمفاوضات مع وزارة الحج السعودية بشأن إنهاء الخلافات، مشيراً إلى إن إمكانية أداء الإيرانيين الحج للموسم المقبل أصبحت مرتفعة.

وكان الوفد الإيراني لشؤون الحج وصل إلى جدة 23 من فبراير الجاري، وأجرى عقب وصوله مفاوضات مع مسؤولين في وزارة الحج السعودية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com