قوات تتبع لحكومة الوحدة الوطنية في ليبيا
قوات تتبع لحكومة الوحدة الوطنية في ليبيارويترز

ليبيا تعلن سيطرتها على جزء كبير من الحدود مع تونس والجزائر

أعلنت وزارة الداخلية في حكومة الوحدة الوطنية الليبية، السبت، سيطرة قوات الحكومة على "جزء كبير" من الحدود مع تونس والجزائر، تمهيدا للانطلاق نحو الحدود الجنوبية.

جاء ذلك، في تصريح صدر عن وزير الداخلية في حكومة الوحدة الليبية عماد الطرابلسي، أمام تجمع لقوات الأمن بمطار طرابلس بحضور رئيس الحكومة عبد الحميد الدبيبة.

وأكد الوزير بأن القوات الحكومية "قامت بتأمين وتنظيم معبر رأس جدير الحدودي"، معلنا عن عمليات تنسيق مع تونس، تمهيدا لإعادة فتح المعبر قريبا.

في غضون ذلك، أكد الوزير الليبي، بأن قوات الحكومة عملت على تأمين طرابلس بنسبة 80%، متعهدا بإخلاء المدينة بشكل كامل من المجموعات المسلحة، خلال الفترة المقبلة.

أخبار ذات صلة
بعد قرار الدبيبة.. أزمة السيطرة على معبر "رأس الجدير" تشعل الصراع في ليبيا

يذكر أن تونس احتضنت في 22 أبريل/نيسان الجاري، قمة تشاورية، ضمت كلًا من الرئيس التونسي قيس سعيد، والرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، ورئيس المجلس الرئاسي الليبي، محمد المنفي.

واتفق قادة هذه الدول على "تكوين فرق عمل مشتركة يعهد إليها تنسيق الجهود لحماية أمن الحدود المشتركة من أخطار وتبعات الهجرة غير النظامية، وغيرها من مظاهر الجريمة المنظمة، وفق مقاربة تشاركية".

logo
إرم نيوز
www.eremnews.com