حمادي ولد سيد المختار
حمادي ولد سيد المختارمنصات الحزب

للمرة الأولى منذ 2009.. الحزب الإسلامي في موريتانيا يقدم مرشحاً للرئاسة‎

أعلن حزب "التجمع الوطني للإصلاح والتنمية" (تواصل) الإسلامي المعارض، في موريتانيا، الخميس، خوض رئيسه حمادي ولد سيد المختار الانتخابات الرئاسية في 29 حزيران/يونيو المقبل.

ويعد ذلك القرار أول ترشيح مباشر يُقدم عليه الحزب المعارض منذ عام 2009 للانتخابات الرئاسية في البلاد.

وقال الحزب، في بيان له، إنه قرر "بعد التداول والنقاش المستفيض (...) ترشيح رئيس الحزب" لرئاسة الجمهورية على ضوء "تعلّق المواطن الموريتاني الكبير بالتغيير".

وقاطع الحزب الانتخابات الرئاسية التي جرت عام 2014 بينما دعم مرشحاً من خارج صفوفه في الانتخابات التي تلتها في عام 2019.

و"تواصل" الذي حصل على ترخيص في 2007 أصبح منذ ذلك الحين أول حزب معارض في البرلمان الموريتاني، ولديه حالياً 11 نائباً من أصل 176 نائباً.

وأوضح الحزب أن قرار ترشيح رئيسه أملته "أولوية تغيير الواقع المزري الذي تعيشه البلاد على مختلف الصعد، وانسداد آفاق الإصلاح الذي بشّر به النظام المواطنين في بداية انتخابه واستحال سراباً ووعوداً فارغة".

والمرشح الأوفر حظاً في الانتخابات المقبلة هو الرئيس المنتهية ولايته محمد ولد الشيخ الغزواني الذي انتخب في 2019. وكان الغزواني (67 عاماً) أعلن في 24 نيسان/أبريل ترشّحه لولاية ثانية.

وتبدأ الحملة الانتخابية منتصف ليل 14 حزيران/يونيو وتنتهي منتصف ليل 27 حزيران/يونيو.

ومن المقرّر أن تجري الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية في 29 حزيران/يونيو على أن تجري جولة ثانية إذا ما اقتضى الأمر ذلك في 14 تموز/يوليو.

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com