مسؤول إيراني بارز يتهم روحاني بالتواطؤ في اقتحام السفارة السعودية

مسؤول إيراني بارز يتهم روحاني بالتواطؤ في اقتحام السفارة السعودية

المصدر: طهران – إرم نيوز

قال رجل الدين الايراني البارز حسين كرد ميهن، إن حكومة الرئيس حسن روحاني، كان بإمكانها منع اقتحام السفارة السعودية في طهران، خلال يناير الماضي، لكن تواطؤها في قضية الاقتحام كان واضحًا.

جاء ذلك خلال رسالة مفتوحة وجهها ميهن الذي ينتمي إلى ميليشيات «أنصار حزب الله» في مدينة كرج (جنوب غربي طهران)، وهي مجموعة مقربة من المرشد الأعلى في إيران.

وحسب نص الرسالة التي نشرها موقع «إنصاف نيوز»، اعترف كرد ميهن، بأنه أصدر أوامر لعناصره عبر قناته في تطبيق «تليغرام» بينما كان هو في صفوف قادة من «الحرس الثوري» في سوريا على جبهات القتال ضد المعارضة.

وأكد في رسالته أن قوى الأمن تساهلت في التصدي للاعتداء؛ ما شجّع مقربين منه في مهاجمة السفارة بقذائف حارقة واقتحامها على مرأى ومسمع القوات الخاصة في الشرطة.

وحمّل كرد ميهن روحاني شخصيًا، مسؤولية اقتحام وإحراق السفارة، وقال إنه «لو أراد منع الاقتراب من السفارة لمنع المتظاهرين على بعد كيلومترات ولما تمكنوا من اقتحامها».

مواد مقترحة