دعوى قضائية ضد وزارة الأوقاف الكويتية بسبب ”خطبة الإلحاد“

دعوى قضائية ضد وزارة الأوقاف الكويتية بسبب ”خطبة الإلحاد“

المصدر: نسرين العبوش - إرم نيوز

أعلنت الجمعية الثقافية الاجتماعية النسائية في الكويت تقديم شكوى جزائية للنائب العام ضد وزارة الأوقاف، على خلفية خطبة الجمعة التي تحدثت عن خطورة الإلحاد على المجتمعات، والتي لاقت نقدًا من قبل نواب وأكاديميين؛ بسبب ما وصفوه بـ ”محاربة المرأة ومعاداتها“.

وقالت مقدمة الشكوى المحامية حنان العنزي، العضو في الجمعية: إن ”خطبة الجمعة التي وصف فيها الأئمة الدعوة إلى حرية المرأة بأنها عبارة عن كفر وانحلال وتبرج وسفور وتحول إلى عادات الكفار وتخلٍ عن العفة والحياء والأدب، قد تضمنت في طياتها على جريمة سب وقذف في حق المرأة الكويتية، فضلًا عن تكدير للسلم والأمن العام في المجتمع“، وفقًا لصحيفة ”القبس“ الكويتية.

وأضافت العنزي أنه ”كان على وزارة الأوقاف أن تدعو إلى سبيل الله بالحكمة والموعظة الحسنة ولكن ذلك لم يتم، وكان من آثار تلك الخطبة أن هاج وماج الشارع الكويتي ممثلًا في وسائل التواصل الاجتماعى ومختلف وسائل الإعلام ”.

وأثارت خطبة الجمعة خلال الأسبوعين الماضيين، والتي تحدثت عن خطورة الإلحاد، ونقد لليبراليين، موجة غضب من قبل عدد من النواب والأكاديميين، وصلت لتراشق الاتهامات فيما بينهم وبين الإسلاميين الذين دافعوا عن خطبة الجمعة المثيرة للجدل معلنين تضامنهم مع الوزارة في محاربة الإلحاد.

وبالرغم من الانتقادات المستمرة منذ قرابة أسبوعين ضد وزارة الأوقاف، والتي وصلت لرفع قضايا ضدها بعد اتهامها بـ ”التطرف“، فقد نفت الوزارة سابقًا إساءتها إلى أي طرف في المجتمع، مطالبةً تحري الدقة في نقل المعلومة حتى لا يُساء فهم المقصود.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com