مصر تكشف عن أكبر خطة لتطوير ”ماسبيرو“ منذ 58 عامًا

مصر تكشف عن أكبر خطة لتطوير ”ماسبيرو“ منذ 58 عامًا

المصدر: محمد منصور – إرم نيوز

كشفت وزيرة التخطيط المصرية هالة السعيد، اليوم الأحد، عن تفاصيل خطة حكومية لتطوير اتحاد الإذاعة والتلفزيون ”ماسبيرو”، لتكون أكبر عملية تطوير للمؤسسة الإعلامية الأقدم في البلاد منذ 58 عامًا.

ويتعرّض اتحاد الإذاعة والتلفزيون في مصر إلى خسائر متراكمة بعدما وصل إجمالي مديونياته إلى 32 مليار جنيه، بالإضافة إلى تراجع شعبية كفاءته وسط مطالب بتنفيذ خطة عاجلة لإنقاذ التلفزيون الرسمي من الانهيار.

وقالت الوزيرة خلال اجتماع مع لجنة الثقافة والإعلام في مجلس النواب المصري لمناقشة الخطة التطويرية، إن الوزارة بدأت تطوير ”ماسبيرو“ بهدف العودة بجودته إلى السابق بالإضافة إلى إنهاء أزماته المالية والإدارية.

وحول الأحاديث المتداولة خلال الفترة الماضية عن نيّة الحكومة الاستغناء عن عددٍ من الموظفين، قالت السعيد إن ”الهيكلة لا تعني تسريح الموظفين“، الذي يقدّر عددهم ما يقرب من 35 ألف موظفة وموظف، وهو رقم ضخم بالنسبة لعدد العمالة في مصر.

وأشارت السعيد إلى أنّ جهات حكومية بالإضافة إلى اللجنة المكلفة من الوزارة بتطوير الاتحاد ستعقد اجتماعًا مع الهيئة الوطنيه للإعلام الأسبوع المقبل، وذلك لمناقشة خطة الهيكلة على كافة المستويات.

وكشف الوزيرة أن الخطة تتضمن 4 محاور، هي: الإصلاح المالي، والتطوير المؤسسي، وتطوير المحتوى والجودة، وإنشاء صندوق نهاية الخدمة للعاملين.

وبشأن التطوير المؤسسي أشارت ”السعيد“ إلى أنه يضمن عملية الاستدامة، وذلك لإعادة الهيكلة، وتطوير الموارد البشرية من خلال إعادة تدوير العاملين بتدريبهم ورفع قدراتهم، مشيرة إلى أن تنفيذ الخطة سيكون خلال 3 سنوات.

وتتضمن الخطة دمج عدد من القنوات ببعضها ليصل عددها من 23 قناة إلى 10 فقط مع إلغاء تصنيفات ”عام“ ”إقليمي“ و“متخصص“ لتكون كلها تحت اسم ”التلفزيون المصري“.

وقالت إن جهازًا سياديًا يشرف على عملية التطوير، ويتحكم بشكل أساس في كافة مراحله، سواء التعاقدات مع الإعلاميين الجدد، والإعلانات، وغيرها، بالإضافة إلى السياسة الجديدة للقنوات.

وبدأ اتحاد الإذاعة والتلفزيون المصري بث برامجه في العام 1960، وهو المؤسسة التلفزيونية الرسمية لمصر، ويقع مقره في القاهرة، ويُعرف مبناه الشهير باسم ”ماسبيرو“ وجرى مؤخرًا تشكيل المجالس الإعلامية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com