جانب من الاحتجاجات في عدن
جانب من الاحتجاجات في عدنمتداول

يمنيون يشعلون احتجاجات غاضبة في عدن بسبب تفاقم أزمة الكهرباء (فيديو)

شهدت مديريات العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، مساء الاثنين، احتجاجات شعبية غاضبة، بعد تفاقم أزمة الكهرباء، تخللها إشعال للنيران وإغلاق للطرقات، ما استدعي تدخل القوات الأمنية.

وخرج محتجون في تظاهرات مسائية في مديريات المنصورة، المعلا والشيخ عثمان، احتجاجاً على تزايد ساعات قطع التيار الكهربائي التي وصلت حتى 20 ساعة متواصلة، منذ الأحد الماضي.

يأتي تزايد انقطاع الكهرباء في عدن وسط ارتفاع درجات الحرارة ومعدلات الرطوبة، وفي ظل عجز حكومي عن مواجهة حالة الانهيار التي أصيبت بها محطات توليد الطاقة منذ عدة سنوات.

وقطع محتجون الطرق المؤدية إلى القصر الرئاسي بمديرية صيرة، معقل الحكومة اليمنية، جنوب شرق عدن، في محاولة للفت أنظار السلطات إلى حجم المعاناة التي يعيشها السكان، كما يقول سامر أمير، أحد المحتجين.

وامتدت المعاناة إلى المرضى الراقدين على أسرة المستشفيات الحكومية في عدن، إذ نشر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صورًا لعدد من المرضى الذين تم إخراجهم من مبنى مستشفى "الصداقة" إلى ساحاته المفتوحة، في محاولة للتخفيف عنهم من شدة الحر.

وعبّرت شرطة العاصمة عدن عن تفهمها وتقديرها لحالة الغضب الشعبي، ومساندة المتظاهرين في مطالبهم المشروعة، ووقوفها إلى جانب حرية التعبير والاحتجاج السلمي المكفولة وفقًا للقانون.

وحذرت الشرطة، في بيان نشرته على صفحتها الرسمية على موقع "فيس بوك"، من الاعتداء على مصالح المواطنين وممتلكاتهم، أو السماح لأي طرف باستغلال الغضب الشعبي، من أجل القيام بالتخريب والإضرار بالمنشآت العامة أو الخاصة.

ودعت المواطنين إلى الالتزام بأقصى درجات ضبط النفس، والتنبه لأي محاولات تستغل حالة الغضب بهدف تنفيذ أعمال تخريبية في العاصمة عدن.

وكانت المؤسسة العامة للكهرباء في عدن، قد أعلنت منذ أيام نفاد وقود محطات توليد الطاقة الكهربائية، وسط تباطؤ الإجراءات المالية التي تحول دون نقل وقود المحطات من مادتي الديزل والمازوت.

ومنذ الأحد الماضي، بدأت القدرات التوليدية لمحطات عدن في التناقص بشكل متسارع، تسبب في خروج منظومة الطاقة الكهربائية بالكامل، في ظل وصول كميات محدودة من مادة الديزل، وعلى نحو متثاقل، وسط معاناة متواصلة للمواطنين على مدى أكثر من يومين.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com