بنكيران ينسحب غاضبًا من مؤتمر حزبي في المغرب بسبب”الربيع العربي”

 بنكيران ينسحب غاضبًا من مؤتمر حزبي في المغرب بسبب”الربيع العربي”

أثار عبد الإله بنكيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية المغربي، الكثير من الجدل يوم السبت، عندما انسحب بشكل غير متوقع من أعمال المؤتمر الرابع في الرباط، الخاص بـالحزب المغربي الليبرالي والذي يقوده محمد زيان.

ووثقت عدسات الكاميرات انسحاب زعيم الإخوان  في المغرب بطريقة غريبة، بعد تمرير زيان مجموعة من الرسائل السياسية القوية والتي تحمل انتقادًا لاذعًا لحكومتي العدالة والتنمية، السابقة برئاسة عبد الإله بنكيران، والحالية بقيادة سعد الدين العثماني.

واستحضر زعيم الحزب المغربي الليبرالي السياق التاريخي الذي تزعم فيه حزب العدالة والتنمية الحكومة السابقة، مؤكدًا على مسامع بنكيران، أن رياح الربيع العربي التي هبت في المغرب ساهمت في صعود الإسلاميين بالمملكة المغربية إلى الحكم دون أية إضافة تذكر.

ورغم أن كلمة بنكيران كانت مجدولة خلال الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الوطني الرابع للحزب الليبرالي، إلا أن الأمين العام لحزب العدالة والتنمية غادر القاعة حينما انتقد زيان بشدة  إخوان المغرب أمام وسائل الإعلام، ووصف حكومة سعد الدين العثماني بـ”المحكُومة” أي أنها لا تمتلك شخصية القيادة وتتحكم فيها جهات عليا.

وهاجم الأمين العام للحزب الليبرالي حكومة العثماني، معتبرًا أنها جاءت لمواصلة إفقار المغاربة والتحكم فيهم.