حركة فتح: ”مبادرة حماس“ تتضمن شروطًا تعجيزية‎ – إرم نيوز‬‎

حركة فتح: ”مبادرة حماس“ تتضمن شروطًا تعجيزية‎

حركة فتح: ”مبادرة حماس“ تتضمن شروطًا تعجيزية‎
Palestinian Hamas militants take part in a military show against Israel's newly-installed security measures at the entrance to the al-Aqsa mosque compound, in Khan Younis, in the southern Gaza Strip July 20, 2017. REUTERS/Ibraheem Abu Mustafa

المصدر: الأناضول

أعلن مسؤول في حركة ”فتح“ الفلسطينية، أن المبادرة التي طرحتها حركة حماس، صباح اليوم الخميس، ”لإنهاء الانقسام“، تتضمن شروطًا تعجيزية.

وقال الناطق باسم الحركة، أسامة القواسمي: ”هذه ليست مبادرة ،وإنما شروط تعجيزية لعرقلة المصالحة الفلسطينية“. مضيفًا ”حماس ترفض مبادرة الرئيس التي تضمنت ثلاث نقاط؛ حل اللجنة الإدارية دون شروط ،وتمكين الحكومة من العمل في قطاع غزة ،والذهاب للانتخابات“.

وتابع القواسمي، ”ما تقدمت به حماس ليست مبادرة، وإنما وضع العصي في دواليب المصالحة، وهو دليل على أن حركة حماس لم تتغير ،وأنها ماضية قدمًا في مشروعها الانقسامي الانفصالي“.

واعتبر الناطق باسم حركة فتح، أن ”حلّ اللجنة الإدارية يجب ألا يكون مشروطًا بأي شيء بالمطلق، وتمكين الحكومة برام الله ليس بحاجة إلى شروط“، لافتًا إلى أن ”حماس تدعو من جهة الحكومة إلى العمل في قطاع غزة، وهي بالوقت نفسه تمنعها من العمل في غزة، الأمر ليس شعارات ولا خطابات إعلامية“.

وبين، أن ”حماس وضعت شروطًا غير متفق عليها في تشغيل الموظفين كافة (50 ألف موظف)، على رأس عملهم، وهو مخالف لما تم الاتفاق عليه، بضرورة تشكيل لجنة إدارية تقوم بإعادة دراسة ملف الموظفين برمته“.

وقال القواسمي، ”التجربة الماضية تقول إن حركة حماس تدعو الحكومة لاستلام عملها في قطاع غزة، وعندما يصل الوزراء تقوم باعتقالهم أو ضربهم أو بتحريض الناس عليهم ،وتمنعهم من الوصول للوزارات“.

ورأى أن ”مبادرة حماس تهدف إلى تضليل الرأي العام الفلسطيني“. مذكرًا بأن المطلوب من حركة حماس ”أن توافق على حل اللجنة الإدارية دون شروط، وتمكين حكومة الوفاق الوطني في قطاع غزة دون شروط، والذهاب لانتخابات“.

ووصف الناطق باسم فتح هذه الشروط بأنها ”غير تعجيزية وحقيقية والكل يتفق عليها، وما عدا ذلك هو تضليل وهراء“.

وفي وقت سابق اليوم، أعلنت حركة ”حماس“، عن مبادرة سياسية جديدة لإنهاء الانقسام، تنص على استعدادها لحل اللجنة الإدارية الحكومية، التي شكّلتها في مارس/آذار الماضي، فور استلام حكومة الوفاق الوطني لمسؤولياتها كافة في قطاع غزة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com