لماذا غضب الأتراك من هذه الصورة؟

لماذا غضب الأتراك من هذه الصورة؟

المصدر: عبدو حليمة - إرم نيوز

وصف مغردون وناشطون أتراك صاحب أحد المحال التجارية في مدينة إزمير بــ“عديم الشرف والإنسانية“ بعد أن نشر صورة على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وهو يقوم بضرب عامل سوري، عقابًا له على تأخره عن الدوام.

وظهر المدعو شفق كارتال صاحب العمل وهو يمسك برقبة الشاب الذي بدا خائفًا ووضعها تحت عنوان ”انتقام تركي من سوري“ الأمر الذي لاقى استهجانًا واسعًا من المعلقين الذين طالبوا بسحب الصورة وحذفها خاصة أنها انتشرت لاحقًا على صحيفة ”حرييت“ التركية.

كما طالب المعلقون بمحاسبة صاحب الصورة ومقاضاته على تصرفه المشين وغير الأخلاقي، وسط أنباء غير مؤكدة عن قيام السلطات في أزمير باعتقاله.

هذه الحادثة جاءت بعد أيام على مقتل شاب تركي على يد ثلاثة شبان سوريين في مدينة قيصري وسط إقليم الأناضول، الأمر الذي تسبب بمظاهرات لمئات الأتراك المطالبين بطرد السوريين، كما قاموا بتكسير المحال والسيارات التي يمتلكونها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com