اندلاع مواجهات بين الفلسطينيين والجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية

اندلاع مواجهات بين الفلسطينيين والجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية

اندلعت مواجهات بين الفلسطينيين والجيش الإسرائيلي عقب صلاة اليوم الجمعة، في عدة مناطق متفرقة من الضفة الغربية.

وأصيب ثلاثة فلسطينيين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط والعشرات بالاختناق، جراء قمع الجيش الإسرائيلي المشاركين في مسيرة كفر قدوم الأسبوعية المناهضة للاستيطان، شمال الضفة الغربية.

وانطلقت المسيرة، بعد صلاة الجمعة، بمشاركة المئات من أبناء القرية، تنديدا بمسيرة الأعلام الاستيطانية في القدس واقتحامات المستوطنين المتكررة للمسجد الأقصى المبارك.

أفادت مصادر طبية فلسطينية بأن 12 مواطنا أصيبوا بالاختناق جراء استنشاق الغاز خلال مواجهات شهدتها المنطقة الشرقية في بيت دجن.

كما أصيب عدد من المواطنين بالاختناق، خلال مواجهات اندلعت مع الجيش الإسرائيلي اليوم الجمعة، في بلدتي بيتا وقريوت جنوب نابلس، وقرية بيت دجن شرقا.

وأفاد شهود عيان أن مواجهات اندلعت في قريوت بعد اقتحام المستوطنين بحماية الجيش الإسرائيلي منطقة نبع الماء في القرية، أطلق خلالها الجيش، الرصاص الحي وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع تجاه المواطنين، ما أدى إلى إصابة عدد منهم بالاختناق.

وأفادت مصادر طبية فلسطينية بأن 12 مواطنا أصيبوا بالاختناق جراء استنشاق الغاز خلال مواجهات شهدتها المنطقة الشرقية في بيت دجن، بينما أصيب مواطنان بالاختناق خلال مواجهات جبل صبيح في بلدة بيتا، جرى علاجهما ميدانيا.

وشهدت القدس اليوم الجمعة وبالتزامن مع توافد المصلين إلى المسجد الأقصى، مواجهات عدة في محيط المسجد، بين مقدسيين ومستوطنين، بعد أن تجمع المئات من المستوطنين عند أبواب الأقصى رافعين الأعلام الإسرائيلية، وأدوا رقصات دينية يهودية وهتفوا بعبارات معادية للعرب والمسلمين، ما أدى إلى اندلاع مواجهات بالحجارة والعصي.

وتشهد مناطق الضفة الغربية كافة، حالة من التوتر المشحون بالعنف والعنصرية منذ تولي الحكومة الإسرائيلية اليمينية الحالية برئاسة نتنياهو زمام الأمور.

Related Stories

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com