”فتح“: تكشف عن المهام الرئيسة المناطة بالحكومة الفلسطينية المقبلة – إرم نيوز‬‎

”فتح“: تكشف عن المهام الرئيسة المناطة بالحكومة الفلسطينية المقبلة

”فتح“:  تكشف عن المهام الرئيسة المناطة بالحكومة الفلسطينية المقبلة

المصدر: سامح المدهون - إرم نيوز

كشفت حركة فتح، عن المهام الرئيسة التي ستشرف عليها الحكومة الفلسطينية المقبلة، وعن أسباب تشكيلها بعد قبول استقالة حكومة الوفاق الفلسطيني برئاسة الحمدالله.

 وقال المتحدث باسم الحركة، عاطف أبو سيف، لـ ”إرم نيوز“ إن الأدوار الرئيسة للحكومة ستكون سياسية من الدرجة الأولى.

وأضاف، أن من أبرز مهام الحكومة ”مساعدة الرئيس عباس في خوض المعركة السياسية المقبلة، والذهاب للمجتمع الدولي، وتطوير مؤسسات السلطة إلى دولة، والانفكاك الاقتصادي مع دولة الاحتلال، ودراسة الاتفاقيات الموقعة معها، بالإضافة لتعزيز صمود أبناء الشعب الفلسطيني في القدس ومناطق الاشتباك، والعمل على استعادة الوحدة الوطنية من خلال الانتخابات“.

وأوضح عاطف أبو سيف ”أن اللجنة المركزية لحركة فتح قدمت توصياتها للرئيس عباس، وسيقوم الرئيس باختيار رئيس الوزراء وتكليفه بتشكيل الحكومة“، مشيرًا إلى أنه ليس هناك سقف زمني، ولكن الإعلان لن يتجاوز الأيام القليلة المقبلة.

وتابع ”أن الحكومة الجديدة استحقاق وطني بعد فشل مرحلة الوفاق مع حركة حماس، وبالتالي لم يعد هناك مبرر للإبقاء على حكومة الوفاق، رغم إنها مشهودة لها بالنزاهة والمهنية، لكن الاتفاق التي أسست عليه لم يعد موجودًا“.

واستدرك قاتلًا ”إن حماس لم تمكن أي حكومة فلسطينية منذ الانقلاب حتى اللحظة، بدءًا بحكومات سلام فيّاض المتعاقبة، وانتهاءً بحكومة الوفاق التي شاركت مع حركة فتح بتشكيلها، ورغم ذلك لم تتوقف هذه الحكومات عن تقديم واجباتها للفلسطينيين في قطاع غزة“.

وحول المشاركة في الحكومة من قطاع غزة، قال ”إنه من الوارد أن تشمل الحكومة الفلسطينية المقبلة أسماء شخصيات من قطاع غزة، ولم يسبق أن كانت حكومة فلسطينية من منطقة جغرافية واحدة، والتشكيلات الوزارية تراعي الحساسيات الجغرافية وتراعي المهنية والكفاءة“.

وبشأن الفصائل المشاركة في الحكومة، أضاف أبو سيف ”ليست كل الفصائل ستشارك في الحكومة، الجبهة الشعبية تاريخيًّا لم تشارك في حكومة، والجبهة الديمقراطية قرَّرت -لاعتبارات لها علاقة بالتجمع الديمقراطي الذي يضم حزب فدا وحزب الشعب- ألا يشاركوا في هذه الحكومة، ما عدا ذلك الكثير من الفصائل والشخصيات المستقلة ستشارك في هذه الحكومة“.

وأشار أبو سيف إلى أن حركة حماس تستخدم القوة في منع الحكومة الفلسطينية من ممارسة عملها، مثلما حدث من طرد موظفي السلطة من معبر كرم أبو سالم، وقبل ذلك معبر رفح.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com