الرئاسة الفلسطينية: الطريق الوحيد للسلام يتطلب حل الدولتين

الرئاسة الفلسطينية: الطريق الوحيد للسلام يتطلب حل الدولتين

المصدر: سامح المدهون – إرم نيوز

قال الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة، مساء اليوم الأربعاء، إنّ الطريق إلى السلام يتطلب حل الدولتين وإقامة دولة فلسطينية على حدود الـ 67 والقدس الشرقية عاصمة لها.

وأضاف أبو ردينة، خلال تصريح صحفي:“هذا هو الموقف العربي والدولي، وحل كافة قضايا الوضع النهائي وفق قرارات الشرعية الدولية، خاصة  قرار مجلس الأمن 1515، ومبادرة السلام العربية، وقرارات القمم العربية، خاصة القمة العربية الأخيرة في الظهران“.

وأضاف، أنّ ”خطاب الرئيس سيتضمن رؤية إستراتيجية وطنية شاملة ستترك أثرها العميق على مجريات الأحداث هنا، وفي الإقليم، والعالم“.

ومن المقرر أنّ يلقي الرئيس الفلسطيني محمود عباس، خطابًا غدًا الخميس، يطرح من خلاله الرؤية الفلسطينية، أمام الأمم المتحدة، خاصة في ظل الظروف التي تعصف بالقضية الفلسطينية.

وكانت الرئاسة الفلسطينية، أكدت في وقت سابق، أن القدس أهم من العلاقة مع الولايات المتحدة الأمريكية، وأنه من دون القدس والمقدسات لن يكون هناك سلام عادل ودائم في المنطقة، كما أنه من غير القدس لن يكون هناك حل، والمنطقة ستبقى في دائرة عدم الاستقرار والحروب بلا نهاية.

وفي خطوة مفاجئة، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم، أنه مع حل الدولتين لإنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، وهو التصريح الذي يخالف كل سياسات ترامب وإجراءاته الأخيرة بحق العديد من القضايا الفلسطينية، وأبرزها القدس واللاجئون.

وأبلغ ترامب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو – في لقاء ثنائي على هامش أشغال الجمعية العامة للأمم المتحدة- أن حلَّ الدولتين هو الأفضل للصراع الإسرائيلي الفلسطيني، معربًا عن أمله في الكشف عن خطة للسلام خلال شهرين أو ثلاثة، مضيفًا أنه واثق بأن الفلسطينيين سيعودون إلى طاولة المفاوضات.