الداخلية الأردنية: عمل إرهابي وراء استهداف الدورية الأمنية في “الفحيص”

الداخلية الأردنية: عمل إرهابي وراء استهداف الدورية الأمنية في “الفحيص”

المصدر: فريق التحرير

كشفت وزارة الداخلية الأردنية أن سبب الانفجار الذي استهدف دورية أمنية يوم أمس قرب مهرجان الفحيص، يعود لعملية إرهابية، حيث تم زرع عبوة ناسفة، بدائية الصنع، أسفل مكان توقف الدورية التي كانت تقوم بواجبها في توفير الحماية للمهرجان.

وكان رجل أمن قد لقي مصرعه، مساء أمس، وأصيب 6 آخرون في انفجار استهدف دورية أمنية.

وقالت الداخلية في بيان، السبت: إنه “على إثر حادثة الانفجار التي وقعت مساء أمس، قامت الفرق الأمنية المختصة بالتحقيق وجمع كافة الأدلة المتوفرة من موقع الحادثة، وخلصت بتحقيقها إلى أن الانفجار نجم عن عبوة ناسفة، بدائية الصنع”.

وذكر البيان أن التحقيقات أشارت إلى أن العبوة الناسفة تم زرعها أسفل موقع اصطفاف الدورية المشتركة، قبل وصولها للقيام بواجبها الاعتيادي كنقطة غلق في الطوق الخارجي لموقع مهرجان الفحيص، الأمر الذي أدى إلى استشهاد الرقيب علي عدنان قوقزة وإصابة ستة من أفراد الدورية.

من جانبه، قدّم رئيس الوزراء الأدني، عمر الرزاز، تعازيه في ضحايا الحادث، وقال في تغريدة بحسابه على “تويتر: “نترحّم على روح شهيدنا البطل علي عدنان قوقزة، الذي التحق بقوافل شهدائنا الأبرار ممّن قدّموا أرواحهم في سبيل الوطن والأمّة، وسيبقى #الأردن دومًا سيفًا صارمًا على عنق الإرهاب الغاشم”.

وحدث الانفجار قبل وقت قليل من إحياء الفنان التونسي صابر الرباعي وصلة غنائية ضمن فعاليات مهرجان الفحيص.

وقدّم الرباعي تعازيه للأردن ولذوي الشهيد إثر الحادث الأمني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع