وزير عراقي يقر بعجز بلاده عن مواجهة تركيا في ”أزمة السدود“

وزير عراقي يقر بعجز بلاده عن مواجهة تركيا في ”أزمة السدود“

المصدر: بغداد-إرم نيوز

قال وزير الموارد المائية في العراق، حسن الجنابي، اليوم الأحد، إن بغداد لا يمكنها فرض إرادتها على تركيا بشأن أزمة المياه التي يعاني منها العراق.

وكانت تركيا قد أعلنت ملء سد ”إليسو“ الذي أنشئ على نهر دجلة، وهو ما انعكس مباشرة على النهر في الجانب العراقي.

وأوضح الجنابي خلال جلسة تشاورية عقدها أعضاء في البرلمان العراقي برئاسة رئيسه سليم الجبوري وبحضور نائبيه همام حمودي وآرام شيخ محمد في القاعدة الدستورية وبحضور وزير الزراعة ووفد من وزارة الخارجية لمناقشة أزمة المياه، أن ”تركيا لم تلتزم بالاتفاق بتأجيل ملء السدود ثلاثة شهور“، مضيفًا أنه ”لا يمكن فرض إرادتنا على تركيا“.

ونبه الوزير الجنابي إلى أن ”العراق سيعاني من ضرر سد إليسو على البلاد بالموسم المقبل“، مبينًا أن ”نصف إيرادات المياه لنهري دجلة والفرات تعتمد على تركيا، وأن تركيا بدأت بملء السدود منذ آذار/نيسان الماضي“.

ويبلغ ارتفاع السدّ حوالي 135 مترًا ، وبمساحة حوض تقدر بـ 300 كم2.

وأكد المسؤولون الأتراك لنظرائهم العراقيين في أكثر من مناسبة حرص تركيا على عدم المساس بحصة العراق من المياه.

وكانت آثار ملء سد ”إليسو“ التركي قد ظهرت على نهر دجلة في بغداد ومدينة الموصل خلال اليومين الماضيين بانخفاض منسوب المياه إلى حد كبير، الأمر الذي أثار قلق الكثير من العراقيين وخاصة المزارعين.

وأعلن رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري، أمس السبت، عن عقد جلسة طارئة للبرلمان، اليوم الأحد، لمناقشة أزمة المياه، مؤكدًا أن الجلسة ستعقد بحضور ثلاثة وزراء بينهم وزير الموارد المائية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com