مجلة أمريكية: واشنطن بصدد الاعتراف بالضفة الغربية كأرض غير محتلة

مجلة أمريكية: واشنطن بصدد الاعتراف بالضفة الغربية كأرض غير محتلة

المصدر: واشنطن- إرم نيوز

قالت مجلة ”فورين بوليسي“ الأمريكية، إن واشنطن باتت على وشك الاعتراف رسميًا بأن الضفة الغربية وقطاع غزة ليست أراض محتلة، وإن صفقة القرن التي سيعلنها الرئيس دونالد ترامب لن تتضمن إنشاء دولة فلسطينية مستقلة.

ولفتت المجلة في تقرير نشرته، أمس الخميس، إلى أن إعلان ترامب بشأن حل الدولتين اشترط ”موافقة الطرفين“ أي إسرائيل والفلسطينيين.

وقالت: ”يبدو أن خطة السلام المتوقع إعلانها من قبل ترامب تتضمن حلا قائما على أقل من دولة فلسطينية كاملة الاستقلالية“.

وأشارت المجلة، إلى أن وزارة الخارجية حذفت مؤخرًا أي إشارة إلى الضفة وقطاع غزة كأراض محتلة من تقريرها السنوي حول حقوق الإنسان، مضيفة: ”هذا يعني أن واشنطن أوشكت على الاعتراف بشكل رسمي بأن تلك الأراضي هي أراض غير محتلة“.

وتابعت: ”ماذا يعني كل هذا؟ يعني أنه طالما ليس هناك احتلال لأراض فلسطينية فلا حاجة لإسرائيل للانسحاب منها، وهذا  أيضا يعني أن استمرار إسرائيل في التحكم بحياة ملايين الفلسطينيين وحرمانهم من الجنسية وحقوق أخرى هو شكل من أشكال العنصرية (أبارتيد) التي كانت مطبقة في جنوب إفريقيا“.

وأشار التقرير إلى أن نحو 6.5 مليون إسرائيلي يعيشون في فلسطين والضفة الغربية ويتمتعون بكامل الحقوق، فيما يعيش عدد مماثل من الفلسطينيين لا يتمتعون بهذه الحقوق.

وختم التقرير قائلًا: ”بدون احتمالات إنشاء دولة مستقلة لهم، فإن الفلسطينيين سيميلون إلى المطالبة بحقوقهم أسوة بحقوق الإسرائيليين في دولة إسرائيل، ونعتقد أن مثل هذا الاتجاه قد بدأ يتشكل بالفعل“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com