إسرائيل تفرج عن الفتى فوزي الجنيدي.. وهذه تفاصيل اعتقاله وتعذيبه (صور)

إسرائيل تفرج عن الفتى فوزي الجنيدي.. وهذه تفاصيل اعتقاله وتعذيبه (صور)

المصدر: محمد لبد - إرم نيوز

أفرجت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء الأربعاء، عن الفتى الفلسطيني فوزي الجنيدي، والذي اعتُقل في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة.

وقالت عائلة الفتى البالغ من العمر 16 عامًا، في اتصال مع ”إرم نيوز“، إن ”الاحتلال أفرج عن ابنها في تمام الساعة العاشرة من مساء الأربعاء من سجن عوفر الإسرائيلي غرب مدينة رام الله بكفالة مالية قيمتها 10 آلاف شيقل أي ما يعادل 2860 دولارًا“.

وأضافت العائلة: ”قررنا فور الإفراج عنه تحويله إلى مجمع فلسطين الطبي لتلقي العلاج بفعل معاناته من كسر في الكتف ورضوض في جميع أنحاء جسده“.

وطالبت العائلة مؤسسات حقوق الإنسان والمنظمات الدولية، ”العمل على ضمان استمرار إطلاق سراحه وعدم ملاحقته قانونيًا من قبل الاحتلال ومحاكمه“.

بدوره، روى الطفل الجنيدي تفاصيل اعتقاله والتحقيق معه من قبل قوات الاحتلال، قائلًا إنه ”تعرض للضرب المبرح، من قبل الجيش الإسرائيلي خلال اعتقاله، وتمت معاملته بشكل فظ“.

وأضاف لوكالة الأناضول بأنه ”اعتقل من شارع وادي التفاح بمدينة الخليل خلال هروبه من الغاز والمواجهات وهو في طريقه لمنزل أحد أقربائه“.

وتابع: ”اعتقلت من قبل قوة عسكرية وبدأت بشكل فوري بضربي وألقوا بي على الأرض، ضربت على كل أنحاء جسدي، وعلى رأسي، وجلس فوقي عدد من الجنود وداسوا عليّ بأرجلهم“.

وزاد بالقول: ”كنت في حالة خوف شديد، لا أعرف ما يجري لي، تم تكبيلي ونقلي لأحد السجون لا أعرف أين، كنت أنزف وجسدي يتألم“، مشيرًا إلى أنه ”تعرض للضرب داخل المعتقل وهو معصوب العينين، وتم سكب المياه الباردة على أرجلي خلال التحقيق“.

وكان الفتى الجنيدي قد اعتقل قبل أسابيع خلال مواجهات في منطقة باب الزاوية بمدينة الخليل، وتم الاعتداء عليه بالضرب من قبل عشرات الجنود الإسرائيليين الذين أحاطوا به من كل الجهات.

وانتشرت صورة اعتقاله بشكل واسع عبر منصات التواصل الاجتماعي المختلفة، ولاقت صدى كبيرًا محليًا ودوليًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة