القوات العراقية تدخل القائم في آخر هجوم على مناطق خاضعة لداعش

القوات العراقية تدخل القائم في آخر هجوم على مناطق خاضعة لداعش

المصدر: رويترز

قالت قيادة العمليات المشتركة العراقية اليوم الجمعة، إن القوات العراقية دخلت القائم إحدى آخر المناطق التي لا تزال تحت سيطرة تنظيم داعش.

وتشارك وحدات من الجيش العراقي وجهاز مكافحة الإرهاب والعشائر السنية وقوات الحشد الشعبي المدعومة من إيران في هجوم لاستعادة القائم وراوة الواقعتين على الحدود مع سوريا.

ورحب التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، الذي يشن حملة جوية على التنظيم في سوريا والعراق منذ 2014، بالعملية العسكرية وقال في بيان، إن ”ما يقدر بنحو 1500 من مقاتلي داعش لا يزالون في المنطقة المتاخمة للقائم“.

وتستمر العمليات العسكرية لتطهير آخر معاقل المتشددين في العراق، رغم تقدم عسكري متزامن في الشمال في منطقة خاضعة للأكراد.

وبدأت الحكومة المركزية في العراق، هجوما يوم 16 أكتوبر تشرين الأول لانتزاع أراض متنازع عليها بين بغداد والأكراد ردا على استفتاء كردي على الاستقلال أجري يوم 25 سبتمبر أيلول.

وفي ضربة خاطفة استعادت قوات الحكومة المركزية مناطق واسعة، تضم مدينة كركوك الغنية بالنفط، من الأكراد الذين سيطروا على هذه المناطق عندما اجتاح تنظيم الدولة الإسلامية شمال العراق في 2014.

وهددت القوات العراقية أمس الخميس، باستئناف عمليات عسكرية ضد الأكراد واتهمتهم بتأخير تسليم السيطرة على الحدود واستغلال المفاوضات ”للتسويف“ من أجل تعزيز الدفاعات الكردية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com