مسؤولون إسرائيليون: دمرنا 75% من الأسلحة الإيرانية في سوريا
مسؤولون إسرائيليون: دمرنا 75% من الأسلحة الإيرانية في سوريامسؤولون إسرائيليون: دمرنا 75% من الأسلحة الإيرانية في سوريا

مسؤولون إسرائيليون: دمرنا 75% من الأسلحة الإيرانية في سوريا

قال مسؤولون أمنيون إسرائيليون، اليوم الثلاثاء، إن إسرائيل حققت مستوى ردع عاليا ضد إيران في سوريا، بعد سلسلة الغارات الإسرائيلية المتواصلة ضد الأهداف الإيرانية هناك.

ونقل موقع "واللا" العبري، عن مسؤولين في جهاز الأمن الإسرائيلي قولهم، إن "الغارات الإسرائيلية استهدفت 75% من الأسلحة الإيرانية في سوريا، وذلك في أعقاب الغارة الإسرائيلية على ميناء اللاذقية، الليلة الماضية".

وذكر المسؤولون الإسرائيليون أن الأسلحة التي تم استهدافها الليلة الماضية في اللاذقية، كانت مرسلة إلى عناصر موالية لإيران وإلى حزب الله في لبنان.

وأوضح المسؤولون وفق الموقع العبري، أن "قسما من الأسلحة المستهدفة صُنعت في إيران وتم نقلها إلى سوريا عن طريق البر والجو والبحر، وقسم منها صُنع في الأراضي السورية".

وأضاف المسؤولون الأمنيون الإسرائيليون، أن "مستوى الردع الإسرائيلي ضد إيران في سوريا وضد الحكومة السورية تحقق بشكل كامل".

وتابع المسؤولون، أن "هذه التقديرات بموجب معطيات قُدمت إلى المستوى السياسي الإسرائيلي حول حجم الهجمات في سوريا"، لكنهم لم يفسروا استمرار النشاط الإيراني في سوريا رغم الردع الإسرائيلي الكامل، وفق ما نقله الموقع العبري.

وأكد المسؤولون أن الغارات الإسرائيلية شملت استهداف طائرات بدون طيار من أنواع مختلفة وصواريخ وقذائف صاروخية وقطع منظومات دفاع جوي وبنية تحتية لصنع أسلحة.

من جهة أخرى، ذكر موقع "واي نت" الإلكتروني، أن الغارة الليلة الماضية كانت الأولى التي تستهدف فيها إسرائيل ميناء اللاذقية، مشيرا إلى أن هناك أسبابا جديدة لشن هذا الهجوم في مكان يعتبر مركز حياة واقتصاد.

ووفق الموقع العبري، فإن "هذا الهجوم يفسر على أنه رسالة للرئيس السوري بشار الأسد بأن إسرائيل ستواصل الغارات".

كما رأت صحيفة ”جيروزاليم بوست“ أن الغارة الجوية التي ضربت ميناء اللاذقية السوري، تمثل ”تحولا كبيرا، وتغييرا في قواعد اللعبة“، مشيرة إلى أن الميناء يمثل ”منطقة حساسة ورئيسة“ بالنسبة للحكومة السورية.

وقالت الصحيفة، في تحليل إخباري نشرته، يوم الثلاثاء، على موقعها الإلكتروني: ”تمثل حقيقة وقوع غارة جوية على ميناء اللاذقية، وتفعيل الدفاعات الجوية السورية في المنطقة، حدثا نادرا“.

وكانت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا"، قالت في وقت سابق، إن "عددا من الانفجارات العنيفة وقعت في اللاذقية".

ووفق الوكالة الرسمية السورية، فإن الهجوم الإسرائيلي استهدف محطات الحاويات في مرفأ اللاذقية، وهي المنطقة التي تربض فيها المستوردات من السلع الأساسية التي تصل إلى سوريا بحرا.

Related Stories

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com