قيادي حوثي يحذّر الخاضعين للتجنيد الإجباري من عدم المشاركة بالقتال
قيادي حوثي يحذّر الخاضعين للتجنيد الإجباري من عدم المشاركة بالقتالقيادي حوثي يحذّر الخاضعين للتجنيد الإجباري من عدم المشاركة بالقتال

قيادي حوثي يحذّر الخاضعين للتجنيد الإجباري من عدم المشاركة بالقتال

حذّر رئيس ما يسمى المجلس السياسي الأعلى القيادي الحوثي مهدي المشاط، من عدم مشاركة اليمنيين الذين سيخضعون للتجنيد الإجباري من المشاركة في القتال.

وقال المشاط في كلمة متلفزة بمناسبة الذكرى السادسة للعمليات العسكرية للتحالف العربي في اليمن: "سيكون  ذلك بالنسبة لنا أمراً مؤلماً وتقصيرا لا ينبغي أن يحدث"، داعياً الجناح العسكري في جماعة الحوثي إلى "توسيع الخطط الاستيعابية بما يتلاءم مع حجم الإقبال".

واشترط المشاط قبل الانخراط في أي محادثات سلام مقبلة "تحييد العنصر غير اليمني، وعدم الربط بين الجانب الإنساني والملف العسكري أو السياسي".

وكان زعيم جماعة الحوثي عبدالملك الحوثي قد أشاد في كلمة بثتها قناة المسيرة المملوكة للحوثيين، أمس، بإيران وحزب الله اللبناني وأمينه العام حسن نصر الله وسلطنة عمان "لوقوفهم مع مظلومية الشعب اليمني" على حد تعبيره.

وقالت مصادر يمنية مطلعة الثلاثاء الماضي، إن ميليشيات الحوثي تواجه أزمة مالية حرجة هي الأولى من نوعها منذ انقلابها على الشرعية وسيطرتها على صنعاء في 2014.

وأضافت المصادر في تصريحات متطابقة لـ“إرم نيوز“ أن الميليشيات تكبدت خسائر فادحة في الشهور الثلاثة الأخيرة من الناحية العسكرية والاقتصادية، بعد معارك مأرب، ما جعلها تلجأ إلى المدنيين ومحاولة ابتزاز التجار والموسرين لجمع الأموال لدعم المجهود الحربي.

وأشارت إلى أن عمليات الابتزاز شملت التجار وأصحاب المؤسسات التجارية والمصارف والبنوك، لطلب الدعم المالي لجبهات مأرب، كما عمدت إلى توجيه ”عقال“ الحارات والأحياء لجمع الأموال من المواطنين تحت عنوان ”دعم جبهات مأرب“.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com