أزمة الوقود في السودان تدخل شهرها الثاني.. ووعود بإنهائها خلال يومين

أزمة الوقود في السودان تدخل شهرها الثاني.. ووعود بإنهائها خلال يومين

المصدر: الأناضول

أعلن رئيس الوزراء السوداني بكري حسن صالح، اليوم الإثنين، عن انتهاء أزمة الوقود في البلاد خلال يومين، مع اكتمال صيانة مصفاة الخرطوم.

جاء ذلك، لدى تقديمه خطابًا أمام نواب البرلمان السوداني حول السياسات العامة للدولة.

وحول شح النقد الأجنبي، قال صالح: ”نعيش ظروفًا صعبة، وشُحًّا في النقد الأجنبي، لكن الإجراءات الاقتصادية كانت ضرورية، تفاديًا للانهيار الاقتصادي الشامل“.

وأضاف أن موازنة عام 2018 كانت صعبة، ”لكنها موازنة عبور لتحقيق الأمن والاستقرار في البلاد“.

وأقرت الحكومة إجراءات اقتصادية في ميزانيتها للعام الحالي 2018، وأدت إلى ارتفاع في أسعار السلع الأساسية، بما فيها الخبز.

وتشهد البلاد منذُ أكثر من شهر، أزمة نقص حادة في الوقود بمختلف ولايات ومحافظات البلاد، بسبب دخول المصفاة الرئيسة في البلاد، مرحلة صيانة دورية.

واضطرت الخرطوم إلى استيراد كميات، لكنها غير كافية، من المشتقات البترولية، تزامنًا مع أزمة شح النقد الأجنبي في السوق المحلية.

وبلغت مظاهر الأزمة ذروتها بتكدس سيارات أمام محطات الوقود لساعات طويلة، انتظارًا لوصول شاحنات تفريغ الوقود في المحطات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com